Arabic English French Persian
اللمَم وما أدراك ما اللَمم !!

اللمَم وما أدراك ما اللَمم !!

يقول القرآن فى (سورة النجم 53 : 32) :

" الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنْتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنْفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى (32)" ..

يقول القرطبي فى تفسيره للنص:

 

فَقَالَ : فَقَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ وَابْنُ عَبَّاسٍ وَالشَّعْبِيُّ : اللَّمَمُ كُلُّ مَا دُونَ {أقل} الزِّنَى .

وَذَكَرَ مُقَاتِلُ بْنُ سُلَيْمَانَ: أَنَّ هَذِهِ الْآيَةَ نَزَلَتْ فِي رَجُلٍ كَانَ يُسَمَّى نَبْهَانَ التَّمَّارَ; كَانَ لَهُ حَانُوتٌ يَبِيعُ فِيهِ تَمْرًا، فَجَاءَتْهُ امْرَأَةٌ تَشْتَرِي مِنْهُ تَمْرًا فَقَالَ لَهَا: إِنَّ دَاخِلَ الدُّكَّانِ مَا هُوَ خَيْرٌ مِنْ هَذَا ، فَلَمَّا دَخَلَتْ رَاوَدَهَا فَأَبَتْ وَانْصَرَفَتْ فَنَدِمَ نَبْهَانُ; فَأَتَى رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ! مَا مِنْ شَيْءٍ يَصْنَعُهُ الرَّجُلُ إِلَّا وَقَدْ فَعَلْتُهُ إِلَّا الْجِمَاعَ ; فَقَالَ: لَعَلَّ زَوْجَهَا غَازٍ فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَةُ، وَقَدْ مَضَى فِي آخِرِ " هُودٍ "

وَكَذَا قَالَ ابْنُ مَسْعُودٍ وَأَبُو سَعِيدٍ الْخُدْرِيُّ وَحُذَيْفَةُ وَمَسْرُوقٌ : إِنَّ اللَّمَمَ مَا دُونَ الْوَطْءِ مِنَ الْقُبْلَةِ وَالْغَمْزَةِ وَالنَّظْرَةِ وَالْمُضَاجَعَةِ .

وَرَوَى مَسْرُوقٌ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ قَالَ: زِنَى الْعَيْنَيْنِ النَّظَرُ، وَزِنَى الْيَدَيْنِ الْبَطْشُ، وَزِنَى الرِّجْلَيْنِ الْمَشْيُ، وَإِنَّمَا يُصَدِّقُ ذَلِكَ أَوْ يُكَذِّبُهُ الْفَرْجُ ; فَإِنْ تَقَدَّمَ كَانَ زِنًى وَإِنْ تَأَخَّرَ كَانَ لَمَمًا.

وَفِي صَحِيحِ الْبُخَارِيِّ وَمُسْلِمٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: مَا رَأَيْتُ شَيْئًا أَشْبَهَ بِاللَّمَمِ مِمَّا قَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: إِنَّ اللَّهَ كَتَبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ حَظَّهُ مِنَ الزِّنَى أَدْرَكَ ذَلِكَ لَا مَحَالَةَ، فَزِنَى الْعَيْنَيْنِ النَّظَرُ وَزِنَى اللِّسَانِ النُّطْقُ وَالنَّفْسُ تَتَمَنَّى وَتَشْتَهِي وَالْفَرْجُ يُصَدِّقُ ذَلِكَ أَوْ يُكَذِّبُهُ. وَالْمَعْنَى: أَنَّ الْفَاحِشَةَ الْعَظِيمَةَ وَالزِّنَى التَّامَّ الْمُوجِبَ لِلْحَدِّ فِي الدُّنْيَا وَالْعُقُوبَةِ فِي الْآخِرَةِ هُوَ فِي الْفَرْجِ وَغَيْرُهُ لَهُ حَظٌّ مِنَ الْإِثْمِ . وَاللَّهُ أَعْلَمُ .

وَفِي رِوَايَةِ أَبِي صَالِحٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: كُتِبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ نَصِيبُهُ مِنَ الزِّنَى مُدْرِكٌ لَا مَحَالَةَ فَالْعَيْنَانِ زِنَاهُمَا النَّظَرُ وَالْأُذُنَانِ زِنَاهُمَا الِاسْتِمَاعُ وَاللِّسَانُ زِنَاهُ الْكَلَامُ وَالْيَدُ زِنَاهَا الْبَطْشُ وَالرِّجْلُ زِنَاهَا الْخُطَى وَالْقَلْبُ يَهْوَى وَيَتَمَنَّى وَيُصَدِّقُ ذَلِكَ الْفَرْجُ وَيُكَذِّبُهُ . خَرَّجَهُ مُسْلِمٌ.

وَقَدْ ذَكَرَ الثَّعْلَبِيُّ حَدِيثَ طَاوُسٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ فَذَكَرَ فِيهِ الْأُذُنَ وَالْيَدَ وَالرِّجْلَ، وَزَادَ فِيهِ بَعْدَ الْعَيْنَيْنِ وَاللِّسَانِ: وَزِنَى الشَّفَتَيْنِ الْقُبْلَةُ. فَهَذَا قَوْلٌ.

وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ أَيْضًا: هُوَ الرَّجُلُ يُلِمُّ بِذَنْبٍ ثُمَّ يَتُوبُ. قَالَ: أَلَمْ تَسْمَعِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ: إِنْ يَغْفِرِ اللَّهُ يَغْفِرْ جَمًّا وَأَيُّ عَبْدٍ لَكَ لَا أَلَمَّا رَوَاهُ عَمْرُو بْنُ دِينَارٍ عَنْ عَطَاءٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ.

قَالَ النَّحَّاسُ: هَذَا أَصَحُّ مَا قِيلَ فِيهِ وَأَجَلُّهَا إِسْنَادًا. وَرَوَى شُعْبَةُ عَنْ مَنْصُورٍ عَنْ مُجَاهِدٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ فِي قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ إِلَّا اللَّمَمَ قَالَ : هُوَ أَنْ يُلِمَّ الْعَبْدُ بِالذَّنْبِ ثُمَّ لَا يُعَاوِدُهُ; قَالَ الشَّاعِرُ [أُمَيَّةُ بْنُ أَبِي الصَّلْتِ]:    

إِنْ تَغْفِرِ اللَّهُمَّ تَغْفِرْ جَمًّاوَأَيُّ عَبْدٍ لَكَ لَا أَلَمَّا

وَكَذَا قَالَ مُجَاهِدٌ وَالْحَسَنُ: هُوَ الَّذِي يَأْتِي الذَّنْبَ ثُمَّ لَا يُعَاوِدُهُ، وَنَحْوُهُ عَنِ الزُّهْرِيِّ، قَالَ: اللَّمَمُ أَنْ يَزْنِيَ ثُمَّ يَتُوبَ فَلَا يَعُودُ ، وَأَنْ يَسْرِقَ أَوْ يَشْرَبَ الْخَمْرَ ثُمَّ يَتُوبَ فَلَا يَعُودُ . وَدَلِيلُ هَذَا التَّأْوِيلِ قَوْلُهُ تَعَالَى : وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ الْآيَةَ .

*أنظر الجامع لأحكام القرآن - محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي - سورة النجم - قوله تعالى ولله ما في السماوات وما في الأرض - الجزء السابع عشر –[ ص : 98 ] – طبعة دار الفكر .

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=48&surano=53&ayano=32

فالْآيَةَ نَزَلَتْ فِي رَجُلٍ قليل الأدب، كَانَ يُسَمَّى نَبْهَانَ التَّمَّارَ; كَانَ لَهُ حَانُوتٌ {دكان} يَبِيعُ فِيهِ تَمْرًا{بلح}، فَجَاءَتْهُ امْرَأَةٌ متزوجة تَشْتَرِي مِنْهُ تَمْرًا بلح، فَقَالَ لَهَا:

إِنَّ دَاخِلَ الدُّكَّانِ مَا هُوَ خَيْرٌ مِنْ هَذَا،

فَلَمَّا دَخَلَتْ رَاوَدَهَا فَأَبَتْ وَانْصَرَفَتْ فَنَدِمَ نَبْهَانُ; فذهب هذا الفلاتي إلى محمد ابن أمنه الرَسُولَ الصلعومي وقَالَ له:

يَا محمد مَا مِنْ شَيْءٍ يَصْنَعُهُ الرَّجُلُ إِلَّا وَقَدْ فَعَلْتُهُ مع هذه المرأة إِلَّا الْجِمَاعَ;

فَقَالَ محمد: لَعَلَّ زَوْجَهَا غَازٍ فَنَزَلَ هذا النص السفيه..

وهذا ما جعل المفكر الإسلامي جمال البنا يخرج على الملأ ليبشر الشباب بحل مشاكلهم الجنسية بالسنة النبوية والنصوص القرآنية المشينة للنفس البشرية...

الإسلامى جمال البنا يكشف حقيقة اللمم القبلة المفاخذة الاسلام

وعندما أعترض المذيع أستشاط الأستاذ جمال البنا غيظاً وهو يقول: أنا ما قلتش كدة يا بني آدم إلي قال كدة الطبري والقرطبي وابن كثير ....

فصرخت الدكتورة ملك زرار : حسبي الله ونعم الوكيل ... ... احنا ناقصين!

(يعني عيب عليك يا جمال تفسد في الشباب).....

وفى كليب أخر يحاول الشيخ أبي اسحاق الحويني يحاول تتميع أمر اللمم فيقول :

تفسير لفظ اللمم لفضيلة الشيخ أبي اسحاق الحويني

فالحويني يقول : دة كله لمم، لمم يعني ايه؟ يعني حاجات بسيطة.. خفيفة ..أي يعني الزنا هو الزنا بالفرج.... إلى الكلام الذى ذكره قبيح!!!!!

وطبعاً كل فرج مكتوب عليه اسم ناكحه

لذلك اختلفت أراء مشايخ التفسير والفقه ولكن لماذا هذا الأختلاف؟؟

لأن القرآن مبهم وغامض وَمَا يَعْلَمُ تَأْوِيلَهُ إِلَّا اللَّهُ وَالرَّاسِخُونَ فِي الْعِلْمِ يَقُولُونَ آمَنَّا بِهِ كُلٌّ مِنْ عِنْدِ رَبِّنَا، مما جعل المشايخ يطوعون نصوصه من أجل مصالحهم وأحزابهم وأيضا اختلفوا لأنهم اتّفقوا

اتّفقوا لأنهم فهموا نفس الفهم من نصوص واضحة المعاني لديهم واختلفوا في تفسيرها أمام شعوبهم للضحك عليهم ولتصدير صورة مثالية للإسلام وخصوصا للدفاع عن محمد.. إذا أردنا أن نفهم أي نص إسلامي علينا البحث عن علاقة محمد به أولاً وأخيرً.

لنرى ماذا يقولون لشعوبنا اليوم ثم نرى أقوال فقهائهم ومفسرينهم ونعود إلى محمد في الأخير.

أولاً : الإسلام الشعباوى المتأنسن

لشعوبنا يصدِّرون إسلاما انسانياً ُيحرّم الزنا وكل مشتقّاته ومقدّماته ..قُبل ضمّ.. حتى النظرةُ حرام كما قالت – الدكتورة ملك زرار - في نفس تلك الحلقة التلفزيونية .. الزنا هو كل شيء خارج إطار الزواج .. (كل شيء) قد يكون الاختلاط أو الكلام كالسعودية!

الإسلام الإنساني الشعباوي صار مقلداً للمبادئ المسيحية عند كثير من شعوبناً االعربية والإسلامية خصوصاً فى مُنِع تعدد الزواجات وميراث الأنثى المتساوي كالذكر بالقانون فى تونس أو بتطور الوعي في كثير من البلدان ..

وكثيراً ما نسمع مفاهيم لا علاقة لها بالإسلام كالزواج عهد مقدس، الوفاء، الخيانة... الزنا صار يعني كل علاقة جنسية خارج إطار الزواج أو الخيانة الزوجية وهذه المفاهيم كما نعلم لا علاقة له بالإسلام إطلاقا.

واللمم هذا لم يذكر لشعوبنا إلا بعد الهجمة الإخوانجية فيما سمي "الربيع العربي"..

أقوال الفقهاء حول اللمم

المفسّرون يبدؤون بأقوى الأقوال وأرجحها ثم يمرون إلى أضعفها، وأقواها طبعاً هي المأثورات عن محمد وأصحابه، لنرى ماذا قال السيوطي في الدر المنثور على (سورة النجم: 32):

&عَن ابْن عَبَّاس قَالَ: مَا رَأَيْت شَيْئا أشبه باللمم مِمَّا قَالَ أَبُو هُرَيْرَة عَن النَّبِي ص قَالَ: إِن الله كتب على ابْن آدم حَظه من الزِّنَا أدْرك ذَلِك لَا محَالة فزنا الْعين النّظر وزنا اللِّسَان النُّطْق وَالنَّفس تمنى وتشتهي والفرج يصدق ذَلِك أَو يكذبهُ- الحديث الذي يليه يُفسِّر لنا كيف يكون التصديق!!!!!!

& عَن ابْن مَسْعُود فِي قَوْله {إِلَّا اللمم} قَالَ: زنا الْعَينَيْنِ النّظر وزنا الشفتين التَّقْبِيل وزنا الْيَدَيْنِ الْبَطْش وزنا الرجلَيْن الْمَشْي وَيصدق ذَلِك الْفرج أَو يكذبهُ فَإِن تقدم بفرجه كَانَ زَانيا وَإِلَّا فَهُوَ اللمم.

ماذا يعني بتقدم بفرجه؟ الحديث الذي يليه حسب السيوطي يفسِّر أكثر

& عَن أبي هُرَيْرَة أَنه سُئِلَ عَن قَوْله {إِلَّا اللمم} قَالَ: هِيَ النظرة والغمزة والقبلة والمباشرة فَإِذا مس الْخِتَان الْخِتَان فقد وَجب الْغسْل وَهُوَ الزِّنَا.

يعني إذا لم يمس الختان {الرجل} الختان {المرأة}، الحكم الشرعي يكون: لا يجب الغسل وليس زنا لكن لمم: يعني لا حد لا عقوبة ولا أي شيء: ليس عليك غسل, فقط.

أعتذر لما سيأتي لكنه مهم لنتعرف على الحاجات البسيطة والخفيفة على رأي الشيخ أبى أسحاق الحويني..

& ابن قدامة في المغني باب مسأَلة التقاء الختانين يقول:

"(وَالْتِقَاءُ الْخِتَانَيْنِ) يَعْنِي: تَغْيِيبَ الْحَشَفَةِ فِي الْفَرْجِ.. وَلَوْ مَسَّ الْخِتَانُ الْخِتَانَ مِنْ غَيْرِ إيلَاجٍ فَلَا غُسْلَ بِالِاتِّفَاقِ" ويضيف "(288) فَصْلٌ: وَإِنْ أَوْلَجَ بَعْضَ الْحَشَفَةِ، أَوْ وَطِئَ دُونَ الْفَرْجِ، أَوْ فِي السُّرَّةِ، وَلَمْ يُنْزِلْ، فَلَا غُسْلَ عَلَيْهِ؛ لِأَنَّهُ لَمْ يُوجَدْ الْتِقَاءُ الْخِتَانَيْنِ وَلَا مَا فِي مَعْنَاه"..

هذا كله لمم وخصوصا "أَوْ وَطِئَ دُونَ الْفَرْجِ"

الإسلام هو الحرف ومحمد تكلم عن ختانين آدميين من أهل الغسل، لم يتكلم عن ختان واحد أو ختان غير آدمي! لذلك نفهم قول إبن قدامة عن أبي حنيفة 287 فَصْلٌ:

" وَيَجِبُ الْغُسْلُ عَلَى كُلِّ وَاطِئٍ وَمَوْطُوءٍ، إذَا كَانَ مِنْ أَهْلِ الْغُسْلِ... وَقَالَ أَبُو حَنِيفَةَ: لَا يَجِبُ الْغُسْلُ بِوَطْءِ الْمَيِّتَةِ وَالْبَهِيمَةِ؛ لِأَنَّهُ لَيْسَ بِمَقْصُودٍ؛ وَلِأَنَّهُ لَيْسَ بِمَنْصُوصٍ عَلَيْهِ، وَلَا فِي مَعْنَى الْمَنْصُوصِ."

هل الطفلة الصغيرة من أهل الغسل؟ يجيب ابن قدامة "الصَّغِيرَةَ لَا يَتَعَلَّقُ بِهَا الْمَأْثَمُ، وَلَا هِيَ مِنْ أَهْلِ التَّكْلِيفِ. وَلَا تَجِبُ عَلَيْهَا الصَّلَاةُ الَّتِي تَجِبُ الطَّهَارَةُ لَهَا، فَأَشْبَهَتْ الْحَائِضَ."

هل الخضر والغلام عندهم ختان؟ من أهل الغسل؟!

ويضحكون على البسطاء كما في الفيديو الأول ,,, اللمم قبلة وضمة و.. بطيخ!!!

نعود إلى محمد فالحقيقة عنده:

*في حديث حادث الإفك قال محمد:أَمَّا بَعْدُ يَا عَائِشَةُ فَإِنَّهُ قَدْ بَلَغَنِي عَنْكِ كَذَا وَكَذَا، فَإِنْ كُنْتِ بَرِيئَةً فَسَيُبَرِّئُكِ

اللَّهُ وَإِنْ كُنْتِ أَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ فَاسْتَغْفِرِي اللَّهَ وَتُوبِي إِلَيْهِ فَإِنَّ الْعَبْدَ إِذَا اعْتَرَفَ بِذَنْبٍ ثُمَّ تَابَ تَابَ اللَّهُ عَلَيْهِ ..

محمد يعلم يقينا بخيانة عائشة مع صفوان لذلك انتظر حيضتها وبعد تأكده من عدم حملها استنطق جبريله بنصوص سورة النور، هو هنا يُوَرِّي عن فعل الزنا ويسميه "الماما بالذنب..".

قال النووي في شرحه على مسلم: مَعْنَاهُ : إِنْ كُنْت فَعَلْت ذَنْبًا وَلَيْسَ ذَلِكَ لَك بِعَادَةٍ , وَهَذَا أَصْل اللَّمَم ..

وفي تفسير ابن كثير: عَنْ اِبْن عَبَّاس الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِر الْإِثْم وَالْفَوَاحِش إِلَّا اللَّمَم قَالَ هُوَ الرَّجُل يُلِمّ بِالْفَاحِشَةِ ثُمَّ يَتُوب .. عَنْ أَبِي هُرَيْرَة أَرَاهُ رَفَعَهُ (أي قاله محمد) فِي الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِر الْإِثْم وَالْفَوَاحِش إِلَّا اللَّمَم قَالَ اللَّمَّة مِنْ الزِّنَا ثُمَّ يَتُوب وَلَا يَعُود .. عَنْ عَطَاء عَنْ اِبْن عَبَّاس إِلَّا اللَّمَم يُلِمّ بِهَا فِي الْحِين قُلْت الزِّنَا ؟ قَالَ الزِّنَا ثُمَّ يَتُوب

وفي تفسير الطبري: وَقَوْله: {وَالْفَوَاحِش} وَهِيَ الزِّنَا ومَا أَشْبَهَهُ

وفي الدر المنثور: عَن زيد بن أسلم ..{وَالْفَوَاحِش} قَالَ: الزِّنَا .. قَالَ رَسُول الله ص: أَتَدْرُونَ مَا اللمم قَالُوا: الله وَرَسُوله أعلم قَالَ: هُوَ الَّذِي يلم بالخطرة من الزِّنَا ثمَّ لَا يعود ويلم بالخطرة من شرب الْخمر ثمَّ لَا يعود ويلم بِالسَّرقَةِ ثمَّ لَا يعود .. وَأخرج البُخَارِيّ فِي تَارِيخه عَن الْحسن فِي قَوْله {إِلَّا اللمم} قَالَ: الزنية فِي الْحِين ..

حادث الأفك واللمم

أصل حكاية اللمم في قصة عائشة وصفوان وقول محمد "وَإِنْ كُنْتِ أَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ"، أصل القصة لا علاقة له بصغائر الذنوب والسرقة الأولى والسكرة الأولى! بل هو الزنية الأولى، يدعم قولي:

عدم استطاعة المحدِّثين بَتْر "وَإِنْ كُنْتِ أَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ" من حديث الإفك لشهرتها فأضافوا في الأحاديث الأخرى التي يقول فيها محمد صراحة "هُوَ الَّذِي يلم بالخطرة من الزِّنَا ثمَّ لَا يعود" أضافوا لها السرقة وشرب الخمر للتغطية على اعتراف محمد بخيانة عائشة، أيضا كل الأحاديث الواردة تتكلم فقط عن الفروج والختان لا عن سرقة وشرب خمر..

ادّعوا أن آية اللمم تقصد الصغائر وهو قول واه:

القرآن يقول الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللّمم .. الجملة واضحة وضوح الشمس: اللمم من كبائر الإثم والفواحش وهو مستثنى منها حُكمًا؛ يؤكد قولي ابن كثير في قوله الخايب "وَهَذَا اِسْتِثْنَاء مُنْقَطِعٌ لِأَنَّ اللَّمَم مِنْ صَغَائِر الذُّنُوب وَمُحَقَّرَات الْأَعْمَال" .. لا يا مدلّس الاستثناء ليس منقطعا لأن الآية لم تقل أن اللمم من الصغائر بل قالت أنه من الكبائر!

سبب "النزول" :

يقول القرطبي في تفسيره : "وَذَكَرَ مُقَاتِل بْن سُلَيْمَان : أَنَّ هَذِهِ الْآيَة نَزَلَتْ فِي رَجُل كَانَ يُسَمَّى نَبْهَان التَّمَّار كَانَ لَهُ حَانُوت يَبِيع فِيهِ تَمْرًا , فَجَاءَتْهُ اِمْرَأَة تَشْتَرِي مِنْهُ تَمْرًا فَقَالَ لَهَا : إِنَّ دَاخِل الدُّكَّان مَا هُوَ خَيْر مِنْ هَذَا , فَلَمَّا دَخَلَتْ رَاوَدَهَا فَأَبَتْ وَانْصَرَفَتْ فَنَدِمَ نَبْهَان فَأَتَى رَسُول اللَّه صَلَّى اللَّه عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ : يَا رَسُول اللَّه ! مَا مِنْ شَيْء يَصْنَعهُ الرَّجُل إِلَّا وَقَدْ فَعَلْته إِلَّا الْجِمَاع فَقَالَ : ( لَعَلَّ زَوْجَهَا غَازٍ ) فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَة"..

عدم وجود عقوبة للمم يثير العجب! لكن إذا عرفنا السبب فهمنا: الأمر سنّة قولية فعلية وتقريرية مؤكدة؛ محمد لم يعاقب عائشة.

وعن عقوبة اللمم يقول الطبري "قَدْ تَجَاوَزَ اللَّه عَنْهُ .. تُكَفِّرهُ الصَّلَوَات .. كُلّ ذَنْب لَيْسَ فِيهِ حَدّ فِي الدُّنْيَا وَلَا عَذَاب فِي الْآخِرَة , فَهُوَ اللَّمَم" .

وعند القرطبي "تُكَفِّرهُ الصَّلَوَات الْخَمْس"..

وعند مسلم "2763 .. جاء رجل إلى النبي ص فقال يا رسول الله إني عالجت امرأة في أقصى المدينة وإني أصبت منها ما دون أن أمسها فأنا هذا فاقض في ما شئت فقال له عمر لقد سترك الله لو سترت نفسك قال فلم يرد النبي ص شيئا فقام الرجل فانطلق فأتبعه النبي ص رجلا دعاه وتلا عليه هذه الآية أقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين فقال رجل من القوم يا نبي الله هذا له خاصة قال بل للناس كافة".

* بهذا نكون قد انتهينا من أكذوبة أن اللمم من صغائر الذنوب، وهناك زعم آخر يقول كما قال السيوطي "هُوَ الَّذِي يلم بالخطرة من الزِّنَا ثمَّ لَا يعود" أي مرة ولا يعاود؛

يُنَوِّرنا القرطبي بقوله الفاصل "وَقِيلَ : اللَّمَم هُوَ أَنْ يَأْتِيَ بِذَنْبٍ لَمْ يَكُنْ لَهُ بِعَادَةٍ, قَالَ نَفْطَوَيْهِ.

قَالَ: وَالْعَرَب تَقُول مَا يَأْتِينَا إِلَّا لِمَامًا, أَيْ فِي الْحِين بَعْد الْحِين.

قَالَ: وَلَا يَكُون أَنْ يُلِمّ وَلَا يَفْعَل, لِأَنَّ الْعَرَب لَا تَقُول أَلَمَّ بِنَا إِلَّا إِذَا فَعَلَ الْإِنْسَان لَا إِذَا هَمَّ وَلَمْ يَفْعَلهُ" يعني فلان ليس من عادته الزنا.. زنا الزنية الأولى .. استغفر وصلى وتصدق .. مستقبلاً لن يزنِ كل يوم لأنه ليس من عادته.. لكن في الحين بعد الحين.. مرة في الأسبوع في الشهر.. في يوم في شهر في سنة.. ويستغفر ..!!

الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللمم

(اللمم في الاسلام)

(اغراء المسلمين بالجنس)

الرسول يقول :اعضض بهن أبيك (قضيب أبيك) أبو اسحاق الحويني

Hadith mordre le sexe de son père

حديث من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا

المـــــــــــــــــزيد:

قرآن رابسو.. سورة اللمم

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الكَذِبُ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

قرآن رابسو.. سورة الجنة

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

خزعبلات قرآنية: قِصَّةُ سُلَيمان مَعَ الهُدهُد

منسأة سليمان الخشبية ودابة الارض الشقية

بلقيس ملكة سبأ بنت الجنية والنورة الإلهية (للكبار فقط + 18)

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

قرآن رابسو.. سورة اللمم

قرآن رابسو .. سورة اللمم

 

 

"لَ م م (1) اللمم لولاه عليَّ كنت فى خبتك ضحية (2) باللمم نسهر ليالي فى تقبيلي وتفعيصي وتبني علّيَّ (3) وأجعلك فيها نديمي وأملكك ليلي ويومي (4) ولو تطول أيدك شويه بقول يلعن أبوك مهما يكـون (5) ولو زعلت منك وعليك أسيت برضك مش هاحرمك من اللمم (6) من زمان طال انتظاري مخطوبين ولا أنت داري (7) نار العنوسة واصـطباري كل ده علشان عينيك (8) ياما بخبي فى الفضايح لكل قول قاسي وجارح (9) اسمعه عليك وأنت سايح والحنان يزداد لأيدك (10) داب قلبي وطيرت عقي ما أتوب عن الهوى (11) ولو نسيت مهما نسيت برضك أنا عندي لمم (12) يا شبيه الثور وحدك في ارتفاع قرنه ورعـده (13) يشبهك هـوه في دلالك وأنت فى ثورته وبذل جـهده (14) ما لقيتش إليك وسيلة غير تهيجك بأحمراري (15) واعمل إيه ما بيدي حيله فى انكساري واقتداري (16) وبدل ما يروح عمري وأنوح دا هو الحل (17) وأزاى أعيش من غير لمم الحل عندي هو اللمم وأه من اللمم (18).

صدق بيرم العظيم.

 

أسباب النزول والصعود:

بينما كان يقرأ مولانا المسحوق النبي رابسو خاتم الأنبياء والمرسلين من المساحيق رضوان الله عليهم أجمعين، فى (سورة النجم 53 : 32) وجد هذا النص الغريب:

" الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِرَ الْإِثْمِ وَالْفَوَاحِشَ إِلَّا اللَّمَمَ إِنَّ رَبَّكَ وَاسِعُ الْمَغْفِرَةِ هُوَ أَعْلَمُ بِكُمْ إِذْ أَنْشَأَكُمْ مِنَ الْأَرْضِ وَإِذْ أَنْتُمْ أَجِنَّةٌ فِي بُطُونِ أُمَّهَاتِكُمْ فَلَا تُزَكُّوا أَنْفُسَكُمْ هُوَ أَعْلَمُ بِمَنِ اتَّقَى (32)".. أحتار فى معني اللمم وقال فى نفسه، ماذا كان يقصد ابن أمنه الصلعومي بكلمة اللمم التى هي من الفواحش؟؟!!

أضطر مولانا المسحوق رابسو إلى الرجوع للتفاسير المعتمدة محاولا فهم النص، فقرأ فى تفسير القرطبي فى للنص:

قَالَ: إِلَّا اللَّمَمَ وَهِيَ الصَّغَائِرُ الَّتِي لَا يَسْلَمُ مِنَ الْوُقُوعِ فِيهَا إِلَّا مَنْ عَصَمَهُ اللَّهُ وَحَفِظَهُ.

وَقَدِ اخْتُلِفَ فِي مَعْنَاهَا;

فَقَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ وَابْنُ عَبَّاسٍ وَالشَّعْبِيُّ : اللَّمَمُ كُلُّ مَا دُونَ {أقل} الزِّنَى .

وَذَكَرَ مُقَاتِلُ بْنُ سُلَيْمَانَ: أَنَّ هَذِهِ الْآيَةَ نَزَلَتْ فِي رَجُلٍ كَانَ يُسَمَّى نَبْهَانَ التَّمَّارَ; كَانَ لَهُ حَانُوتٌ يَبِيعُ فِيهِ تَمْرًا، فَجَاءَتْهُ امْرَأَةٌ تَشْتَرِي مِنْهُ تَمْرًا فَقَالَ لَهَا: إِنَّ دَاخِلَ الدُّكَّانِ مَا هُوَ خَيْرٌ مِنْ هَذَا ، فَلَمَّا دَخَلَتْ رَاوَدَهَا فَأَبَتْ وَانْصَرَفَتْ فَنَدِمَ نَبْهَانُ; فَأَتَى رَسُولَ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَقَالَ: يَا رَسُولَ اللَّهِ! مَا مِنْ شَيْءٍ يَصْنَعُهُ الرَّجُلُ إِلَّا وَقَدْ فَعَلْتُهُ إِلَّا الْجِمَاعَ ; فَقَالَ: لَعَلَّ زَوْجَهَا غَازٍ فَنَزَلَتْ هَذِهِ الْآيَةُ، وَقَدْ مَضَى فِي آخِرِ " هُودٍ "

وَكَذَا قَالَ ابْنُ مَسْعُودٍ وَأَبُو سَعِيدٍ الْخُدْرِيُّ وَحُذَيْفَةُ وَمَسْرُوقٌ : إِنَّ اللَّمَمَ مَا دُونَ الْوَطْءِ مِنَ الْقُبْلَةِ وَالْغَمْزَةِ وَالنَّظْرَةِ وَالْمُضَاجَعَةِ .

وَرَوَى مَسْرُوقٌ عَنْ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ مَسْعُودٍ قَالَ: زِنَى الْعَيْنَيْنِ النَّظَرُ، وَزِنَى الْيَدَيْنِ الْبَطْشُ، وَزِنَى الرِّجْلَيْنِ الْمَشْيُ، وَإِنَّمَا يُصَدِّقُ ذَلِكَ أَوْ يُكَذِّبُهُ الْفَرْجُ ; فَإِنْ تَقَدَّمَ كَانَ زِنًى وَإِنْ تَأَخَّرَ كَانَ لَمَمًا.

وَفِي صَحِيحِ الْبُخَارِيِّ وَمُسْلِمٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ قَالَ: مَا رَأَيْتُ شَيْئًا أَشْبَهَ بِاللَّمَمِ مِمَّا قَالَ أَبُو هُرَيْرَةَ أَنَّ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: إِنَّ اللَّهَ كَتَبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ حَظَّهُ مِنَ الزِّنَى أَدْرَكَ ذَلِكَ لَا مَحَالَةَ، فَزِنَى الْعَيْنَيْنِ النَّظَرُ وَزِنَى اللِّسَانِ النُّطْقُ وَالنَّفْسُ تَتَمَنَّى وَتَشْتَهِي وَالْفَرْجُ يُصَدِّقُ ذَلِكَ أَوْ يُكَذِّبُهُ. وَالْمَعْنَى: أَنَّ الْفَاحِشَةَ الْعَظِيمَةَ وَالزِّنَى التَّامَّ الْمُوجِبَ لِلْحَدِّ فِي الدُّنْيَا وَالْعُقُوبَةِ فِي الْآخِرَةِ هُوَ فِي الْفَرْجِ وَغَيْرُهُ لَهُ حَظٌّ مِنَ الْإِثْمِ . وَاللَّهُ أَعْلَمُ .

وَفِي رِوَايَةِ أَبِي صَالِحٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ عَنِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ قَالَ: كُتِبَ عَلَى ابْنِ آدَمَ نَصِيبُهُ مِنَ الزِّنَى مُدْرِكٌ لَا مَحَالَةَ فَالْعَيْنَانِ زِنَاهُمَا النَّظَرُ وَالْأُذُنَانِ زِنَاهُمَا الِاسْتِمَاعُ وَاللِّسَانُ زِنَاهُ الْكَلَامُ وَالْيَدُ زِنَاهَا الْبَطْشُ وَالرِّجْلُ زِنَاهَا الْخُطَى وَالْقَلْبُ يَهْوَى وَيَتَمَنَّى وَيُصَدِّقُ ذَلِكَ الْفَرْجُ وَيُكَذِّبُهُ . خَرَّجَهُ مُسْلِمٌ.

وَقَدْ ذَكَرَ الثَّعْلَبِيُّ حَدِيثَ طَاوُسٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ فَذَكَرَ فِيهِ الْأُذُنَ وَالْيَدَ وَالرِّجْلَ، وَزَادَ فِيهِ بَعْدَ الْعَيْنَيْنِ وَاللِّسَانِ: وَزِنَى الشَّفَتَيْنِ الْقُبْلَةُ. فَهَذَا قَوْلٌ.

وَقَالَ ابْنُ عَبَّاسٍ أَيْضًا: هُوَ الرَّجُلُ يُلِمُّ بِذَنْبٍ ثُمَّ يَتُوبُ. قَالَ: أَلَمْ تَسْمَعِ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ كَانَ يَقُولُ: إِنْ يَغْفِرِ اللَّهُ يَغْفِرْ جَمًّا وَأَيُّ عَبْدٍ لَكَ لَا أَلَمَّا رَوَاهُ عَمْرُو بْنُ دِينَارٍ عَنْ عَطَاءٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ.

قَالَ النَّحَّاسُ: هَذَا أَصَحُّ مَا قِيلَ فِيهِ وَأَجَلُّهَا إِسْنَادًا. وَرَوَى شُعْبَةُ عَنْ مَنْصُورٍ عَنْ مُجَاهِدٍ عَنِ ابْنِ عَبَّاسٍ فِي قَوْلِ اللَّهِ عَزَّ وَجَلَّ إِلَّا اللَّمَمَ قَالَ : هُوَ أَنْ يُلِمَّ الْعَبْدُ بِالذَّنْبِ ثُمَّ لَا يُعَاوِدُهُ; قَالَ الشَّاعِرُ [أُمَيَّةُ بْنُ أَبِي الصَّلْتِ ]:    

إِنْ تَغْفِرِ اللَّهُمَّ تَغْفِرْ جَمًّاوَأَيُّ عَبْدٍ لَكَ لَا أَلَمَّا

وَكَذَا قَالَ مُجَاهِدٌ وَالْحَسَنُ: هُوَ الَّذِي يَأْتِي الذَّنْبَ ثُمَّ لَا يُعَاوِدُهُ، وَنَحْوُهُ عَنِ الزُّهْرِيِّ، قَالَ: اللَّمَمُ أَنْ يَزْنِيَ ثُمَّ يَتُوبَ فَلَا يَعُودُ ، وَأَنْ يَسْرِقَ أَوْ يَشْرَبَ الْخَمْرَ ثُمَّ يَتُوبَ فَلَا يَعُودُ . وَدَلِيلُ هَذَا التَّأْوِيلِ قَوْلُهُ تَعَالَى : وَالَّذِينَ إِذَا فَعَلُوا فَاحِشَةً أَوْ ظَلَمُوا أَنْفُسَهُمْ ذَكَرُوا اللَّهَ فَاسْتَغْفَرُوا لِذُنُوبِهِمْ الْآيَةَ .

* أنظر الجامع لأحكام القرآن - محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي - سورة النجم - قوله تعالى ولله ما في السماوات وما في الأرض - الجزء السابع عشر –[ص : 98 ] – طبعة دار الفكر .

http://library.islamweb.net/newlibrary/display_book.php?flag=1&bk_no=48&surano=53&ayano=32

 

أحتار مولانا المسحوق رابسو عندما وجد أجماع المفسرين على كلام السفاهة التى ذكره القرطبي فى تفسيره للنص المشين، وملخص هذا الكلام القذر أن الْآيَةَ نَزَلَتْ فِي رَجُلٍ قليل الأدب، كَانَ يُسَمَّى نَبْهَانَ التَّمَّارَ; كَانَ لَهُ حَانُوتٌ {دكان} يَبِيعُ فِيهِ تَمْرًا{بلح}، فَجَاءَتْهُ امْرَأَةٌ متزوجة تَشْتَرِي مِنْهُ تَمْرًا بلح، فَقَالَ لَهَا:

إِنَّ دَاخِلَ الدُّكَّانِ مَا هُوَ خَيْرٌ مِنْ هَذَا،

فَلَمَّا دَخَلَتْ رَاوَدَهَا فَأَبَتْ وَانْصَرَفَتْ فَنَدِمَ نَبْهَانُ; فذهب هذا الفلاتي إلى محمد ابن أمنه الرَسُولَ الصلعومي وقَالَ له:

يَا محمد مَا مِنْ شَيْءٍ يَصْنَعُهُ الرَّجُلُ إِلَّا وَقَدْ فَعَلْتُهُ مع هذه المرأة إِلَّا الْجِمَاعَ;

فَقَالَ صلعومة: لَعَلَّ زَوْجَهَا غَازٍ فَنَزَلَ هذا النص السفيه..

قرر مولانا المسحوق رابسو الرجوع واللجوء لمولانا الشيخ جوجل الذى أرسله بدوره لليوتيوب الذى أدخله وفتح له هذا الكليب العجيب:

الإسلامى جمال البنا يكشف حقيقة اللمم القبلة المفاخذة الاسلام

 

وسمع الأستاذ جمال البنا يقول: أنا ما قلتش كدة يا بني آدم إلي قال كدة الطبري والقرطبي وابن كثير....

فصرخت الدكتورة الأزهرية ملك زارر : حسبي الله ونعم الوكيل ... ... احنا ناقصين !

(يعني عيب عليك يا جمال تفسد في الشباب)..

أحتار وتضايق مولانا المسحوق رابسو وأنقبض وضاق صدره، فقرر الرجوع مرة آخرى لمولانا الحاج جوجل، الذى أرسله لليوتيوب فوجد هذا الكليب:

 

 

تفسير لفظ اللمم لفضيلة الشيخ أبي اسحاق الحويني

 

 

 

فوجد الحويني يقول : دة كله لمم، لمم يعني ايه؟ يعني حاجات بسيطة.. خفيفة ..أي يعني الزنا هو الزنا بالفرج.... إلى الكلام الذى ذكره قبيح!!!!!

 

وطبعاً كل فرج مكتوب عليه اسم ناكحه

 

 

وهنا بدأ مولانا المسحوق يراجع أقوال الفقهاء فوجد الأتي:

قال السيوطي في الدر المنثور على النجم 32:

-عَن ابْن عَبَّاس قَالَ: مَا رَأَيْت شَيْئا أشبه باللمم مِمَّا قَالَ أَبُو هُرَيْرَة عَن النَّبِي ص قَالَ:

إِن الله كتب على ابْن آدم حَظه من الزِّنَا أدْرك ذَلِك لَا محَالة فزنا الْعين النّظر وزنا اللِّسَان النُّطْق وَالنَّفس تمنى وتشتهي والفرج يصدق ذَلِك أَو يكذبهُ- الحديث الذي يليه يُفسِّر لنا كيف يكون تصديق الفرج وتكذيبه!!!!!!

- عَن ابْن مَسْعُود فِي قَوْله {إِلَّا اللمم} قَالَ: زنا الْعَينَيْنِ النّظر وزنا الشفتين التَّقْبِيل وزنا الْيَدَيْنِ الْبَطْش {أى التفعيص} وزنا الرجلَيْن الْمَشْي وَيصدق ذَلِك الْفرج أَو يكذبهُ فَإِن تقدم بفرجه كَانَ زَانيا وَإِلَّا فَهُوَ اللمم.

ماذا يعني بتقدم بفرجه؟ الحديث الذي يليه حسب السيوطي يفسِّر أكثر!!!

- عَن أبي هُرَيْرَة أَنه سُئِلَ عَن قَوْله {إِلَّا اللمم} قَالَ: هِيَ النظرة والغمزة والقبلة والمباشرة فَإِذا مس الْخِتَان الْخِتَان فقد وَجب الْغسْل وَهُوَ الزِّنَا.

أي إذا لم يمس الختان الختان، الحكم الشرعي يكون: لا يجب الغسل وليس زنا لكن لمم: يعني لا حد لا عقوبة ولا أي شيء: ليس عليك غسل, فقط.

وأنزعج مولانا المسحوق رابسو للحاجات البسيطة والخفيفة على رأي الشيخ الحويني عندما قرأ فى:

& ابن قدامة في كتابه المغني باب مسأَلة التقاء الختانين يقول:

"(وَالْتِقَاءُ الْخِتَانَيْنِ) يَعْنِي: تَغْيِيبَ الْحَشَفَةِ {رأس الذكر} فِي الْفَرْجِ... وَلَوْ مَسَّ الْخِتَانُ الْخِتَانَ مِنْ غَيْرِ إيلَاجٍ فَلَا غُسْلَ بِالِاتِّفَاقِ" ويضيف "(288) فَصْلٌ: وَإِنْ أَوْلَجَ بَعْضَ الْحَشَفَةِ، أَوْ وَطِئَ دُونَ الْفَرْجِ، أَوْ فِي السُّرَّةِ، وَلَمْ يُنْزِلْ، فَلَا غُسْلَ عَلَيْهِ؛ لِأَنَّهُ لَمْ يُوجَدْ الْتِقَاءُ الْخِتَانَيْنِ وَلَا مَا فِي مَعْنَاه".

فهذا كله لمم وخصوصاً "أَوْ وَطِئَ دُونَ الْفَرْجِ"...!!!!!!!!!

الإسلام هو الحرف ومحمد تكلم عن ختانين آدميين من أهل الغسل، لم يتكلم عن ختان واحد أو ختان غير آدمي! لذلك نفهم قول إبن قدامة عن أبي حنيفة "287) فَصْلٌ: وَيَجِبُ الْغُسْلُ عَلَى كُلِّ وَاطِئٍ وَمَوْطُوءٍ، إذَا كَانَ مِنْ أَهْلِ الْغُسْلِ...

وَقَالَ أَبُو حَنِيفَةَ: لَا يَجِبُ الْغُسْلُ بِوَطْءِ الْمَيِّتَةِ وَالْبَهِيمَةِ؛ لِأَنَّهُ لَيْسَ بِمَقْصُودٍ؛ وَلِأَنَّهُ لَيْسَ بِمَنْصُوصٍ عَلَيْهِ، وَلَا فِي مَعْنَى الْمَنْصُوصِ."

هل الطفلة الصغيرة من أهل الغسل؟ يجيب ابن قدامة "الصَّغِيرَةَ لَا يَتَعَلَّقُ بِهَا الْمَأْثَمُ، وَلَا هِيَ مِنْ أَهْلِ التَّكْلِيفِ. وَلَا تَجِبُ عَلَيْهَا الصَّلَاةُ الَّتِي تَجِبُ الطَّهَارَةُ لَهَا، فَأَشْبَهَتْ الْحَائِضَ."

 

 

حادثة الأفك واللمم:

*في حديث حادثة الإفك وجد مولانا المسحوق رابسو قول محمد ابن أمنه لعائشة:

"أَمَّا بَعْدُ يَا عَائِشَةُ فَإِنَّهُ قَدْ بَلَغَنِي عَنْكِ كَذَا وَكَذَا، فَإِنْ كُنْتِ بَرِيئَةً فَسَيُبَرِّئُكِ اللَّهُ وَإِنْ كُنْتِ أَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ فَاسْتَغْفِرِي اللَّهَ وَتُوبِي إِلَيْهِ فَإِنَّ الْعَبْدَ إِذَا اعْتَرَفَ بِذَنْبٍ ثُمَّ تَابَ تَابَ اللَّهُ عَلَيْهِ .."..

محمد ابن أمنه كان يعلم يقينا بخيانة عائشة مع صفوان لذلك انتظر حيضتها وبعد تأكده من عدم حملها استنطق جبريله بنصوص سورة النور، هو هنا يُوَرِّي عن فعل الزنا ويسميه "الماما بالذنب"

قال النووي في شرحه على مسلم : مَعْنَاهُ : إِنْ كُنْت فَعَلْت ذَنْبًا وَلَيْسَ ذَلِكَ لَك بِعَادَةٍ , وَهَذَا أَصْل اللَّمَم ..

وفي تفسير ابن كثير: عَنْ اِبْن عَبَّاس الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِر الْإِثْم وَالْفَوَاحِش إِلَّا اللَّمَم قَالَ هُوَ الرَّجُل يُلِمّ بِالْفَاحِشَةِ ثُمَّ يَتُوب .. عَنْ أَبِي هُرَيْرَة أَرَاهُ رَفَعَهُ (أي قاله محمد) فِي الَّذِينَ يَجْتَنِبُونَ كَبَائِر الْإِثْم وَالْفَوَاحِش إِلَّا اللَّمَم قَالَ اللَّمَّة مِنْ الزِّنَا ثُمَّ يَتُوب وَلَا يَعُود .. عَنْ عَطَاء عَنْ اِبْن عَبَّاس إِلَّا اللَّمَم يُلِمّ بِهَا فِي الْحِين قُلْت الزِّنَا ؟ قَالَ الزِّنَا ثُمَّ يَتُوب

وفي تفسير الطبري: وَقَوْله : {وَالْفَوَاحِش} وَهِيَ الزِّنَا ومَا أَشْبَهَهُ...

وفي الدر المنثور: عَن زيد بن أسلم ..{وَالْفَوَاحِش} قَالَ: الزِّنَا .. قَالَ رَسُول الله ص: أَتَدْرُونَ مَا اللمم قَالُوا: الله وَرَسُوله أعلم قَالَ: هُوَ الَّذِي يلم بالخطرة من الزِّنَا ثمَّ لَا يعود ويلم بالخطرة من شرب الْخمر ثمَّ لَا يعود ويلم بِالسَّرقَةِ ثمَّ لَا يعود .. وَأخرج البُخَارِيّ فِي تَارِيخه عَن الْحسن فِي قَوْله {إِلَّا اللمم} قَالَ: الزنية فِي الْحِين ..

*أصل حكاية اللمم في قصة عائشة وصفوان وقول محمد "وَإِنْ كُنْتِ أَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ" ، أصل القصة لا علاقة له بصغائر الذنوب والسرقة الأولى والسكرة الأولى! بل هو الزنية الأولى، يدعم قولي:

عدم استطاعة المحدِّثين بَتْر "وَإِنْ كُنْتِ أَلْمَمْتِ بِذَنْبٍ" من حديث الإفك لشهرتها فأضافوا في الأحاديث الأخرى التي يقول فيها محمد صراحة "هُوَ الَّذِي يلم بالخطرة من الزِّنَا ثمَّ لَا يعود" أضافوا لها السرقة وشرب الخمر للتغطية على اعتراف محمد بخيانة عائشة، أيضا كل الأحاديث الواردة تتكلم فقط عن الفروج والختان لا عن سرقة وشرب خمر...

ادّعوا أن آية اللمم تقصد الصغائر وهو قول واه: القرآن يقول الذين يجتنبون كبائر الإثم والفواحش إلا اللّمم .. الجملة واضحة وضوح الشمس: اللمم من كبائر الإثم والفواحش وهو مستثنى منها حُكمًا؛ يؤكد قولي ابن كثير في قوله الخايب "وَهَذَا اِسْتِثْنَاء مُنْقَطِعٌ لِأَنَّ اللَّمَم مِنْ صَغَائِر الذُّنُوب وَمُحَقَّرَات الْأَعْمَال" .. لا يا مدلّس الاستثناء ليس منقطعا لأن الآية لم تقل أن اللمم من الصغائر بل قالت أنه من الكبائر!

وهنا عرف السبب وبطل العجب... فأن عدم وجود عقوبة للمم يثير العجب! لكن إذا عرفنا السبب فهمنا: الأمر سنّة قولية فعلية وتقريرية مؤكدة ؛ محمد لم يعاقب عائشة.

فعن عقوبة اللمم يقول الطبري "قَدْ تَجَاوَزَ اللَّه عَنْهُ .. تُكَفِّرهُ الصَّلَوَات .. كُلّ ذَنْب لَيْسَ فِيهِ حَدّ فِي الدُّنْيَا وَلَا عَذَاب فِي الْآخِرَة , فَهُوَ اللَّمَم"

وعند القرطبي "تُكَفِّرهُ الصَّلَوَات الْخَمْس" ،

وعند مسلم "2763 .. جاء رجل إلى النبي ص فقال يا رسول الله إني عالجت امرأة في أقصى المدينة وإني أصبت منها ما دون أن أمسها فأنا هذا فاقض في ما شئت فقال له عمر لقد سترك الله لو سترت نفسك قال فلم يرد النبي ص شيئا فقام الرجل فانطلق فأتبعه النبي ص رجلا دعاه وتلا عليه هذه الآية أقم الصلاة طرفي النهار وزلفا من الليل إن الحسنات يذهبن السيئات ذلك ذكرى للذاكرين فقال رجل من القوم يا نبي الله هذا له خاصة قال بل للناس كافة"....

وبينما يبحث مولانا المسحوق رابسو وجد هناك من يزعم كما قال السيوطي "هُوَ الَّذِي يلم بالخطرة من الزِّنَا ثمَّ لَا يعود" أي مرة ولا يعاود؛

لكنه وجد الجواب عند القرطبي بقوله الفصل "وَقِيلَ :

اللَّمَم هُوَ أَنْ يَأْتِيَ بِذَنْبٍ لَمْ يَكُنْ لَهُ بِعَادَةٍ , قَالَ نَفْطَوَيْهِ . قَالَ : وَالْعَرَب تَقُول مَا يَأْتِينَا إِلَّا لِمَامًا , أَيْ فِي الْحِين بَعْد الْحِين . قَالَ : وَلَا يَكُون أَنْ يُلِمّ وَلَا يَفْعَل , لِأَنَّ الْعَرَب لَا تَقُول أَلَمَّ بِنَا إِلَّا إِذَا فَعَلَ الْإِنْسَان لَا إِذَا هَمَّ وَلَمْ يَفْعَلهُ" يعني فلان ليس من عادته الزنا .. زنا الزنية الأولى .. استغفر وصلى وتصدق .. مستقبلا لن يزنِ كل يوم لأنه ليس من عادته .. لكن في الحين بعد الحين .. مرة في الأسبوع في الشهر.. في يوم في شهر في سنة ... ويستغفر ..!!

ضاق صدر مولانا المسحوق رابسو مما قرءه من سفاهات ونجسات النصوص السابقة فغشى عليه منطرحاً على الأرض وهو يصرخ أه منه اللمم، أه منه اللمم، أه منــــــــــــــــــــــــــــه اللــــــــــــــــمــــــــم.. فزل إليه "صرصاريل" بسورة اللمم وهى سورة كلثومية، وعدد أياتها ألف أية، وهذا ماتيسر منها بعد أن نسخ بوليس الأداب معظمها نصاً وحرفاً، فقال تعال قال مش جاي ..

"لَ م م (1) اللمم لولاه عليَّ كنت فى خبتك ضحية (2) باللمم نسهر ليالي فى تقبيلي وتفعيصي وتبني علّيَّ (3) وأجعلك فيها نديمي وأملكك ليلي ويومي (4) ولو تطول أيدك شويه بقول يلعن أبوك مهما يكـون (5) ولو زعلت منك وعليك أسيت برضك مش هاحرمك من اللمم (6) من زمان طال انتظاري مخطوبين ولا أنت داري (7) نار العنوسة واصـطباري كل ده علشان عينيك (8) ياما بخبي فى الفضايح لكل قول قاسي وجارح (9) اسمعه عليك وأنت سايح والحنان يزداد لأيدك (10) داب قلبي وطيرت عقي ما أتوب عن الهوى (11) ولو نسيت مهما نسيت برضك أنا عندي لمم (12) يا شبيه الثور وحدك في ارتفاع قرنه ورعـده (13) يشبهك هـوه في دلالك وأنت فى ثورته وبذل جـهده (14) ما لقيتش إليك وسيلة غير تهيجك بأحمراري (15) واعمل إيه ما بيدي حيله فى انكساري واقتداري (16) وبدل ما يروح عمري وأنوح دا هو الحل (17) وأزاى أعيش من غير لمم الحل عندي هو اللمم وأه من اللمم (18).

صدق بيرم العظيم.

واللي أختشوا ماتــــــــــــــــــــــــــــــــوا !!!!!!

 

 

(اللمم في الاسلام)

(اغراء المسلمين بالجنس)

الرسول يقول :اعضض بهن أبيك (قضيب أبيك) أبو اسحاق الحويني

Hadith mordre le sexe de son père

حديث من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا

المـــــــــــــــــزيد:

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الكَذِبُ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

قرآن رابسو.. سورة الجنة

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

خزعبلات قرآنية: قِصَّةُ سُلَيمان مَعَ الهُدهُد

منسأة سليمان الخشبية ودابة الارض الشقية

بلقيس ملكة سبأ بنت الجنية والنورة الإلهية (للكبار فقط + 18)

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

هل السفاهة والكذب من خصال الصلاعمة العربان؟

هل السفاهة والكذب من خصال الصلاعمة العربان؟

ياسين المصري

عندما يتناول أحد الكتاب والمفكرين والعلماء المتخصصين شرقًا وغربًا حال الصلاعمة العربان والمتأسلمين وثقافتهم وتراثهم وتاريخهم وديانتهم بالنقد العلمي الرصين والبحث الوثائقي الممنهج، كما يحدث مع كل الأجناس والديانات الأخرى، ينبري له على الفور ثلة من السفهاء العربان أو المتأسلمين لتكفيره وربما قتله إن أمكنهم إلى ذلك سبيلًا، وفي أفضل الأحوال يطلقون عليه الكلام القبيح وأقذر السباب والشتائم واللعنات.

شاهد رد فعل العربان المتأسلمين

مع هذه المراهقة الفرنسية عندما أنتقدت الإسلام

 

يجد القارئ العزيز نماذج من هذا القبيل في تعليقات البعض على مقالات هذا الموقع المتميز أو غيره من المواقع، وفي وسائل الإعلام الدينية وفي الكثير من المؤلفات الإسلاموية….

ما هو السبب في ذلك؟

هل لأن السفاهة من خصال الصلاعمة العربان، لا تنفصل عن ذواتهم ولا تفارق وجودهم البائس التعيس؟

وهل لثقافتهم الإسلاموية علاقة بهذه التصرفات الشاذة والـ ”لا أخلاقية“؟

هذا ما سوف نحاول معرفتة في هذا المقال.

من طبيعة البشر أنهم لا يبدأون بالكلام علانية عن أية ظاهرة تظهر بينهم مالم تنتشر أولًا ويعاني منها أعداد كبيرة منهم.

قد تكون الظاهرة موجودة في مجتمعاتهم ولكن بشكل فردي لا يلتفت إليها إلا القليلين الذين على صلة مباشرة بها.

فالكذب مثلا من السلوكيات الملازمة للناس منذ وجدوا أنفسهم يعيشون معًا في مجتمعات ويتعاملون ويتبادلون المنافع مع بعضهم البعض، ويحاول كل منهم التأثير على الآخرين لتحقيق مصالحه الشخصية، وكل منهم لا يتحدث عنه كظاهرة متفشية أو عامة، ولكن عندما يتفشي الكذب وينتشر بين الناس ويصبح ظاهرة عامة، وتزداد كل يوم أعداد ضحاياه، يبدأوا عندئذ الحديث عنه.

من هنا نهت الديانتين اليهودية والمسيحية عـن الكذب واعتبرته محرماً، حيث يذكر العهد القديم فى (سفر اللاوين 19: 11):" لاَ تَسْرِقْ، وَلاَ تَكْذِبْ، وَلاَ تَغْدُرْ بِصَاحِبِكَ"، وفى (سفر زكريا 8: 16): "وَهَذَا مَا عَلَيْكُمْ أَنْ تَفْعَلُوهُ: لاَ تَكْذِبُوا بَعْضُكُمْ عَلَى بَعْضٍ، وَاحْكُمُوا فِي سَاحَاتِ قَضَائِكُمْ بِالْعَدْلِ وَأَحْكَامِ السَّلاَمِ.". ولا يوجد استثناءات لهذه القاعدة.

وفي الديانة الصلعومية الإسلاموية وردت لفظ الكذب ومشتقاتها في (251) موضعًا من القرآن وبصيغ مختلفة.

https://ar.wikipedia.org/wiki/كذب

وجميعها آيات تعترض فحسب على اتهام القريشيين للنبي الصلعوم بالكذب، وعدم تصديقهم لنبوته، كما أنها تدين من يفتري على الله كذبًا، ولم تأت بنهي صريح عن الكذب، لذلك أباح الفقهاء للمتأسلم أن يكذب في ثلاث حالات، هي :

الكذب للإصلاح بين المتخاصمين.

خداع الأعداء في المعركة، لأن الحرب خدعة.

الكذب لإرضاء الزوجة.

وذلك بحسب قول أم كلثوم بنت عقبة: «ما سمعت رسول الله يرخص في شيء من الكذب إلا في ثلاث كان رسول الله يقول: لا أعده كاذبا الرجل يصلح بين الناس يقول القول ولا يريد به إلا الإصلاح والرجل يقول في الحرب والرجل يحدث امرأته والمرأة تحدث زوجها» [سنن أبي داود]، وبهذا لا يوجد شيء آخر لا يرخص فيه الكذب!.

لعل الصلعوم نبي الأسلمة لم يكن يعرف أن من يكذب في شيء يكذب في كل شيء ومن يستحسن الكذب مرة واحدة، يستحسنه مرات ومرات، لذلك ُيعَد العربان ومعهم المتأسلمون بالتبعية من أكذب الناس في العالم أجمع، وليسوا محل ثقة في شيء!

فكيف لا يكذبون ونبيهم ذاته إتهم بالإفك والكذب!

الكذب أحد العناصر الأساسية للسفاهة التي عرفتها مراجع العربان بأنها نقيض الحكمة واسْتِعار في الكلام القبيح، فيقال: سَفِه عليه إذا أسمعه القبيح من القول، كما يقال للجاهل سفيه والكاذب سفيه والأحمق الطائش سفيه. لذلك فالسفاهة أقبح من الكذب وأقبح من الحماقة والطيش وهو الخفة في السلوك التي معها خطأ، فالطائش الأحمق هو الخفيف المفارق لصَواب الفِعْل.

وهي أيضًا أفدح من العبث الذي يخلو من الفائدة.

وهي ليست من العته في شيء، فالعته آفة ناشئة عن الذات توجب خللا في العقل فيصير صاحبه مختلط العقل، فيشبه بعض كلامه كلام العقلاء وبعضه كلام المجانين.

لهذا إنشغل إله العربان ونبيهم الكريم وسلفهم الصالح بظاهرة السفاهة، فوردت كلمة السفاهة ومشتقاتها في أحد عشر مواضعاً في قرآنهم، هي:

{وَأَنَّهُ كَانَ يَقُولُ سَفِيهُنَا عَلَى اللَّهِ شَطَطًا} (الجن: 4)،

{وَلَا تُؤْتُوا السُّفَهَاءَ أَمْوَالَكُمُ الَّتِي جَعَلَ اللَّهُ لَكُمْ قِيَامًا} (النساء: 5)،

{قَالُوا أَنُؤْمِنُ كَمَا آمَنَ السُّفَهَاءُ، أَلَا إِنَّهُمْ هُمُ السُّفَهَاءُ وَلَٰكِنْ لَا يَعْلَمُونَ} (البقرة : 13)،

{وَمَنْ يَرْغَبُ عَنْ مِلَّةِ إِبْرَاهِيمَ إِلَّا مَنْ سَفِهَ نَفْسَهُ} (البقرة: 130)،

{قَدْ خَسِرَ الَّذِينَ قَتَلُوا أَوْلَادَهُمْ سَفَهًا بِغَيْرِ عِلْمٍ} (الأنعام: 140)،

{سَيَقُولُ السُّفَهَاءُ مِنَ النَّاسِ مَا وَلَّاهُمْ عَنْ قِبْلَتِهِمُ الَّتِي كَانُوا عَلَيْهَا} (البقرة: 142)،

{أَتُهْلِكُنَا بِمَا فَعَلَ السُّفَهَاءُ مِنَّا} (الأعراف: 155)،

{فَإِنْ كَانَ الَّذِي عَلَيْهِ الْحَقُّ سَفِيهًا أَوْ ضَعِيفًا أَوْ لَا يَسْتَطِيعُ أَنْ يُمِلَّ هُوَ فَلْيُمْلِلْ وَلِيُّهُ بِالْعَدْلِ} (البقرة: 282)،

{قَالَ الْمَلَأُ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ قَوْمِهِ إِنَّا لَنَرَاكَ فِي سَفَاهَةٍ، قَالَ يَا قَوْمِ لَيْسَ بِي سَفَاهَةٌ وَلَٰكِنِّي رَسُولٌ مِنْ رَبِّ الْعَالَمِينَ} (الأعراف: 66 – 67)،

نلاحظ في هذه الآيات حملةً شعواء يشنها إله العربان على السفهاء من خلقه، ويكيل لهم بنفس مكيالهم لأنهم يقولون عنه ما هو جائر عن الصواب، ويعترضون على تغيير قبلة المتأسلمين، ويبَذِّرون ويفسدون أموالهم، ويقتلون أولادهم ولا يرغبون في ملة إبراهيم أو لاتهامهم أتباع النبي بالسفه واتهامه هو بالمثل، مما جعله ينفي عن نفسه هذه التهمة بآيات ربانية!

ولكنه إلى جانب الكذب والقتل والسلب والنهب والسبي والاغتصاب كان هو نفسه يشتم ويسب ويلعن بحسب ما رواه مسلم النيسابوري في صحيحه:

عَنْ عَائِشَةَ، قَالَتْ: دَخَلَ عَلَى رَسُولِ اللهِ صلعم رَجُلَانِ فَكَلَّمَاهُ بِشَيْءٍ، لَا أَدْرِي مَا هُوَ فَأَغْضَبَاهُ، فَلَعَنَهُمَا، وَسَبَّهُمَا، فَلَمَّا خَرَجَا، قُلْتُ: يَا رَسُولَ اللهِ؛ مَنْ أَصَابَ مِنَ الْخَيْرِ شَيْئًا، مَا أَصَابَهُ هَذَانِ، قَالَ: «وَمَا ذَاكِ» قَالَتْ: قُلْتُ: لَعَنْتَهُمَا وَسَبَبْتَهُمَا، قَالَ: أَوَ مَا عَلِمْتِ مَا شَارَطْتُ عَلَيْهِ رَبِّي؟ قُلْتُ: اللهُمَّ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ، فَأَيُّ الْمُسْلِمِينَ لَعَنْتُهُ، أَوْ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْهُ لَهُ زَكَاةً وَأَجْرًا!.

إلّا أن سنته المفبركة، وهي أهم من القرآن لدي الفقهاء، قد احتوت أحاديث منسوبه إليه تقول بأن من يشتمه أو يستهزئ به أو يتعرض لشخصه (الكريم) بأي نقيصة، يقتل لأنه كافر زنديق ولا تقبل له توبة. * راجع: كتاب شيخ الإسلاموية ابن تيمية "الصارم المسلول على شاتم الرسول" على الموقع التالي:

https://waqfeya.com/book.php?bid=11170

وتحذر أيضًا من السفاهة والسفهاء، منها:

النهي عن مماراة السفهاء:

كما في الحديث: مَنْ طَلَبَ الْعِلْمَ لِيُجَارِيَ بِهِ الْعُلَمَاءَ، أَوْ لِيُمَارِيَ بِهِ السُّفَهَاءَ، أَوْ يَصْرِفَ بِهِ وُجُوهَ النَّاسِ إِلَيْهِ أَدْخَلَهُ اللَّهُ النَّارَ.[رواه الترمذي وابن ماجه وحسنه الألباني] قال علي القاري : (السُّفَهَاءَ) جَمْعُ السَّفِيهِ وَهُوَ قَلِيلُ الْعَقْلِ، وَالْمُرَادُ بِهِ الْجَاهِلُ أَيْ لِيُجَادِلَ بِهِ الْجُهَّالَ.

[مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح، المؤلف: علي القاري ،المحقق: جمال العيتاني ، دار الكتب العلمية ، سنة النشر: 1422 - 2001 ، 1 / 304].

النهي عن تصدر السفهاء أمور الأمة:

كما في الحديث:إِنَّهَا سَتَأْتِي عَلَى النَّاسِ سِنُونَ خَدَّاعَةٌ، يُصَدَّقُ فِيهَا الْكَاذِبُ، وَيُكَذَّبُ فِيهَا الصَّادِقُ، وَيُؤْتَمَنُ فِيهَا الْخَائِنُ، وَيُخَوَّنُ فِيهَا الْأَمِينُ، وَيَنْطِقُ فِيهَا الرُّوَيْبِضَةُ. قِيلَ: وَمَا الرُّوَيْبِضَةُ؟ قَالَ: السَّفِيهُ يَتَكَلَّمُ فِي أَمْرِ الْعَامَّةِ. وفي رواية: قِيلَ: وَمَا الرُّوَيْبِضَةُ؟ قَالَ: الْفُوَيْسِقُ يَتَكَلَّمُ فِي أَمْرِ الْعَامَّةِ.

[رواه الإمام أحمد وصححه الألباني]

التحذير من إمارة السفهاء:

عن جابر بن عبد الله: (أنَّ النَّبيَّ قال لكعب بن عجرة: أعاذك الله مِن إمارة السُّفَهاء. قال: وما إمارة السُّفَهاء؟ قال: أمراء يكونون بعدي، لا يقتدون بهديي، ولا يستنُّون بسنَّتي، فمَن صدَّقهم بكذبهم، وأعانهم على ظلمهم، فأولئك ليسوا منِّي ولست منهم، ولا يردوا على حوضي، ومَن لم يصدِّقهم بكذبهم ولم يعنهم على ظلمهم، فأولئك منِّي وأنا منهم، وسيردوا على حوضي..)[رواه الإمام أحمد وصححه الألباني] قال المناوي: (إمارة السُّفَهاء - بكسر الهمزة - أي: ولايتهم على الرِّقاب؛ لما يحدث منهم مِن العنف والطَّيش والخِفَّة، جمع سَفِيهٍ، وهو ناقص العقل، والسَّفَه).

[ رواه الإمام أحمد وصححه الألباني. فيض القدير، لمحمد عبد الرؤوف المناوي، ج 3 ، ص 194].

وفي التحذير من مجالسة السفهاء، قال أبو جعفر الخطمي أنَّ جدَّه عمير بن أوصى بنيه، قال لهم: « أي بني! إيَّاكم ومخالطة السُّفَهاء؛ فإنَّ مجالستهم داء، وإنَّه مَن يَحْلم عن السَّفيه، يُسَرَّ بحلمه، ومَن يُجِبه يندم».

حديث رقم 20705، رواه البيهقي في السنن الكبرى، ج 2، ص 275.

كما أوصى المنذر بن ماء السَّماء ابنه النُّعمان بن المنذر، فقال: « آمرك بما أمرني به أبي، وأنهاك عمَّا نهاني عنه: آمرك بالشُّح في عِرْضك، والانخِدَاع في مالك، وأنهاك عن ملاحاة الرِّجال وسيَّما الملوك، وعن ممازحة السُّفَهاء».

المرجع: المجالسة وجواهر العلم، أبو بكر أحمد بن مروان الدينوري، دار ابن حزم، بيروت 1419هـ، ج 6، ص 621.

ويرى الفقهاء والمفسرين في تأويل الآية 5 من سورة النساء (السابقة الذكر) وجوب الحجر على السفيه كما يحجر على الصبي والمجنون، ومنعه من التصرف في أمواله، لتبذيره لها وعدم صرفها في غير موضعها الصحيح بما لا يتفق مع الحكمة والشرع. المرجع:

http://www.al-eman.com/الكتب/فقه%20السنة/الحجر%20على%20السفيه:/i603&d938424&c&p1

 

أمَّا الإمام أبو حنيفة فله رأي مخالف، قال: لا يحجر على الحر العاقل البالغ بسبب السفه أو الدين والفسق أو الغفلة؛ لأن في سلب ولايته على ماله إهدارًا لآدميته وإلحاقه بالبهائم، وهو أشد ضررًا من التبذير. المرجع: بدائع الصنائع ج 7، ص 165.

وقد لفتت ظاهرة السفاهة المتفشية بين العربان العديد من الكتاب، فقال الجاحط من علامات السفاهة: سرعة الغضب، والطّيش مِنْ يسير الأمور، والمبادرة في البطش، والإيقاع بالمؤذي، والسّرف في العقوبة، وإظهار الجزع من أدنى ضرر، والسّبّ الفاحش [تهذيب الأخلاق ص 29]

وجاء وصف السّفيه عند أبي البقاء الكفويّ بأنه:

« أسير الطّغيان، دائم العصيان، حقير النّفس، خفيف اللّبّ، رديء الفهم، ظاهر الجهل، سريع الذّنب، ضعيف الرّأي، عديم العقل، مستخفّ القدر، مخدوع الشّيطان، ملازم الكفران، لا يبالي بما كان، ولا بما هو كائن أو سوف يكون». (الكليات، ج 3، ص 510، ط. القاهرة) وقال: « إن السّفه أقبح من العبث، كما أنّ الظّلم أقبح من الجهل» (نفس المصدر ج3، ص 259).

ولم يخل الشعر أيضًا من تبخيس السفه والسفهاء، فقال الإمام الشَّافعي في ديوانه ص 33:

فأكرهُ أن أكونَ له مجيبَا يخاطبني السَّفِيهُ بكلِّ قبْحٍ

كعودٍ زاده الإحراقُ طِيبَا يزيدُ سَفَاهَةً فأزيدُ حلمًا

وجاء في طبقات فحول الشعراء للجمجمي (جزء 2، ص 684) قول المتوكل الليثي:

إنَّ السَّفِيهَ مُعَنَّفٌ مَشْتُومُ لا تتَّبعْ سُبُلَ السَّفاهةِ والخَنَا

وفي روضة العقلاء ونزهة الفضلاء لابن حبان البستي ص 140، قول سالم بن ميمون الخواص:

فخيرٌ مِن إجابتِه السُّكوتُ إذا نطق السَّفِيه فلا تجِبْه

عييتُ عن الجوابِ وما عييتُ سكتُّ عن السَّفِيه فظنَّ أني

قذى في جوفِ عيني ما قذيتُ شرارُ النَّاسِ لو كانوا جميعًا

خزيتُ لمن يجافيه خزيتُ فلستُ مجاوبًا أبدًا سفيهًا

كما أنشد محمد بن عبد العزيز لموسى بن سعيد بن عبد الرَّحمن بن المقنع الأنصاري، يقول:

يَطُفْنَ بقلبِ المرءِ دونَ غشائِه

ثلاثُ خِلال كلُّها غيرُ طائلٍ

هوى النَّفسِ ما لا خيرَ فيه وشحُّها

وإعجابُ ذي الرَّأي السَّفِيه برأيه

ما كان ليحدث هذا الاهتمام بالسفاهة من قبل إله العربان ونبيهم وكُتَّابهم ومفكريهم في وقت مبكر، ما لم تكن منتشرة وشائعة بينهم، خاصة وأن مجتمعهم غارق في البداوة وخال من معالم التحضر والتهذيب ويعتمد في الأساس على أساليب الخداع والكذب وجميع مقومات السفاهة.

إنَّ السفيه شخص فظ سليط اللسان لا يحمل احترامًا للآخرين، ولا يعتد بأي قيم أو مبادئ، يشتم ويسب ويكذب ويخادع ولا يخجل من ارتكاب الحماقة والوقاحة، ولكن لا يمكننا الادعاء بأنه ناقص العقل (معتوه)، ولكي نفهمه لا بد لنا من البحث عن مخزونه الحضاري الذي يعينه على الأفعال والأقوال التي يمكن أنْ تتسق مع المبادئ والأخلاق الإنسانية الرفيعة، فلا نجد لديه منه شيئًا. كما أننا لا نوصمه بعدم النضج والمسؤولية، في وقت لا يجد لنفسه هوية يزهو بها سوى ما يمليه عليه أسياده من الفقهاء ورجال الدين الذين يبثون في أعماقه رذاذ الجهل وسفاهة اللفظ وانحطاط الخلق، إنَّه عبد لهم ويحاول دائمًا أنَّ يدفع الآخرين إلى ما هو فيه من عبودية وما يعانيه من انحطاط، لذلك يكون تجاهله هو أفضل الطرق للتعامل معه، لا عن عجز وإنما ترفعاً وإعزازاً للنفس … إذ أنَّ الصمت تجاه سفاهته من أكبر الأساليب تحقيرًا له.

يقول الإمام الشافعى فى كيفية التعامل مع السفهاء:

يخاطبنى السفيه بكل قبح فأكره أن أكون له مجيبا

ويزيد سفاهة فأزيد حلما كعود زاده الإحراق طيبا

ويقول أيضا:

إذا نطق السفيه فلا تجبه فخير من إجابته السكوت

وإن كلمته فرجت عنه وإن خليته كمدا يموت ..

3 حالات يجوز فيها الكذب.. فتاوى الناس

من أنواع الكذب فى الإسلام

الشيخ عبد الله نهاري متى يجوز الكذب؟

الرسول يقول :اعضض بهن أبيك (قضيب أبيك) أبو اسحاق الحويني

Hadith mordre le sexe de son père

حديث من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا

المـــــــــــــــــزيد:

كذبة ابريل وتقية البهاليل

التقية الإسلامية "النفاق الشرعي" ..

النبي الكذاب يمجد نفسه بدلاً من الله

القول المنحول فى عفة لسان الرسول

مُحاكَمَة صَلعَم مُدَّعِي النَبُوة.. مَطلَبٌ وَنَصرٌ للإنسانِية

قصة اصحاب الفيل – التزوير المقدس

أكذوبة الاعتدال الإسلامي

هل كان جبريل هو دحية الكلبي ؟

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الكَذِبُ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

قرآن رابسو.. سورة الجنة

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

خزعبلات قرآنية: قِصَّةُ سُلَيمان مَعَ الهُدهُد

منسأة سليمان الخشبية ودابة الارض الشقية

بلقيس ملكة سبأ بنت الجنية والنورة الإلهية (للكبار فقط + 18)

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

التقية الإسلامية "النفاق الشرعي" .. بعد الأحداث الإرهابية فى فرنسا

التقية الإسلامية "النفاق الشرعي" .. بعد الأحداث الإرهابية فى فرنسا 

 

 

قصة فتاة فرنسية تخلت الحجاب عقب هجمات باريس

 

 

مجدي تادروس

 

منذ هجمات باريس والتي راح ضحيتها 130 شخصا الشهر الماضي، تحاول الفتاة الفرنسية "سلسبيل بلعود" إخفاء هويتها الإسلامية، باستبدال الحجاب بقبعة صغيرة، خشية ردود الأفعال الغاضبة ضد الفرنسيين المسلمين .

 

ورغم عدم رضاها التام عما تفعله، إلا أن سلسبيل بلعود، البالغة من العمر 18 عاماً تؤكد أنها لجأت لإخفاء هويتها تجنباً لاستهدافها بعد تهديدات البعض بالنيل من كل المسلمين على خلفية الهجمات الأخيرة.

 

وقالت الشابة جزائرية الأصل، والتي تعيش في ضواحي باريس بمنتهى الصدق: "أشعر بالضعف.. ما كان ينبغي أن أفعل ذلك لحماية نفسي لأنه لا يتعين على الشخص أن يخاف من معتقداته الدينية.. لكنني للأسف فعلت ذلك".

 

وحتى قبل الهجمات، تؤكد بلعود أنها لم تكن تتصرف بمنتهى الحرية بسبب ارتدائها الحجاب، حيث كانت تلجأ أيضاً لاستبداله بالقبعة أثناء مقابلات التوظيف تجنباً للاضطهاد والتمييز.

 

bn4

 

وتشير الأبحاث إلى تعرض المسلمين في فرنسا للاضطهاد والتمييز فيما يتعلق بالتوظيف.

 

كما أضافت بلعود: "للأسف الشديد يعتقد الكثيرون أن جميع المسلمين يؤمنون بأفكار ومعتقدات منفذي هجمات باريس الدامية والتي وقعت في الـ13 من نوفمبر الماضي".

 

الفتاة التي كانت تحلم بالعمل في التلفزيون الفرنسي وبعد تيقنها من أن حجابها سيمنعها من ذلك، قررت الانتقال العام القادم إلى المملكة المتحدة لدراسة الإعلام في "جامعة كنت" والتي قبلت أوراقها بالفعل.

 

وتشير أدلة غير مؤكدة إلى تزايد أعداد الشبان المسلمين أمثال بلعود، الذين يختارون مغادرة فرنسا خوفا من التمييز ضد المسلمين.

 

وعن نظرة المجتمع الفرنسي لها قالت بلعود: "أنا فرنسية.. لكنني أيضا مسلمة.. وهذا يؤثر في نظرة المجتمع لي كفرنسية فقط"، متمنية أن تسود المساواة في فرنسا بعيدا عن العرق والمعتقدات الدينية.

 

وما فعلته بلعود هو فقه إسلامي يسمى التقية أو النفاق الشرعي وهو نوع من الكذب المصرح به حتى يقوم الُمسلم باتقاء الضرر، وهي إحدى أحكام الإسلام، وهي رخصة قرآنية تبيح لهم ارتكاب عمل محرّم في حال الاضطرار والوقوع تحت الإكراه وخوف الضرر الشديد، وقد ذكرها كاتب القرآنية وأشار إليها في أكثر من نص قرآني منها قوله فى (سورة ال عمران 3 : 29) :

"لا يَتَّخِذِ الْمُؤْمِنُونَ الْكَافِرِينَ أَوْلِيَاءَ مِنْ دُونِ الْمُؤْمِنِينَ وَمَنْ يَفْعَلْ ذَلِكَ فَلَيْسَ مِنَ اللَّهِ فِي شَيْءٍ إِلا أَنْ تَتَّقُوا مِنْهُمْ تُقَاةً وَيُحَذِّرُكُمُ اللَّهُ نَفْسَهُ وَإِلَى اللَّهِ الْمَصِيرُ".. وتفيد جواز أن يتخذ المؤمنون الكافرين أولياء ظاهرا في حال التقية.

وقوله فى (سورة النحل 16 : 106):

"مَنْ كَفَرَ بِاللَّهِ مِنْ بَعْدِ إِيمَانِهِ إِلا مَنْ أُكْرِهَ وَقَلْبُهُ مُطْمَئِنٌّ بِالإِيمَانِ وَلَكِنْ مَنْ شَرَحَ بِالْكُفْرِ صَدْرًا فَعَلَيْهِمْ غَضَبٌ مِنَ اللَّهِ وَلَهُمْ عَذَابٌ عَظِيمٌ" .. وتفيد جواز أن يُظهر المؤمن الكفر بالله تعالى في حال الإكراه أي التقية.

 

وقوله فى (سورة غافر 40 : 29) :

"وَقَالَ رَجُلٌ مُؤْمِنٌ مِنْ آلِ فِرْعَوْنَ يَكْتُمُ إِيمَانَهُ".. وتفيد جواز أن يكتم المؤمن إيمانه ولا يظهره خوفا من طاغٍ كفرعون مثلاً ..

التقية في اللغة : الحيطة والحذر من الضرر والتوقي منه.

أنظر تاج العروس 10 : 396 .

قال ابن منظور في لسان العرب : ويظهرون الصلح والاتفاق وباطنهم بخلاف ذلك .

أنظر لسان العرب. راجع ايضا : المصباح المنير للفيومي 2: 669 ، وأساس البلاغة ، الزمخشري 686.

ويجواز التقية في العبادات .. ونكتفي بأهم العبادات التي جوزوا التقية فيها وقس عليها ما سواها ..

جواز التقية في الصلاة خلف الفاسق : عن ابن قدامة الحنبلي قول : «لا تجوز الصلاة خلف المبتدع والفاسق في غير جمعة وعيد ، فيصليان بمكان واحد من البلد، فان من خاف منه إن تَرَكَ الصلاة خلفه ، فإنّه يصلي خلفه تقية ثم يعيد الصلاة .

جواز ترك الصلاة تقية :اتفق المالكية والحنفية والشافعية على جواز ترك الصلاة المفروضة في ما لو أُكره المسلم على تركها .

أنظر الجامع لاَحكام القرآن - القرطبي المالكي 10 : 180 وما بعدها . والمبسوط - السرخسي الحنفي 24 : 48 . والاَشباه والنظائر - السيوطي الشافعي 207-208.

جواز الافطار في شهر رمضان تقية : صرّح المالكية والحنفية والشافعية بعدم ترتب الاثم على من أفطر في شهر رمضان تقية بسبب ضغط الاكراه عليه .

أنظر الجامع لاَحكام القرآن 10 : 180 . والمبسوط - السرخسي الحنفي 24 : 48 . وفتاوى قاضيخان الفرغاني الحنفي 5 : 487 . والاَشباه والنظائر - السيوطي الشافعي : 207 ـ 208 .

 

 

bn3

 

3 حالات يجوز فيها الكذب.. فتاوى الناس

من أنواع الكذب فى الإسلام

الشيخ عبد الله نهاري متى يجوز الكذب؟

الرسول يقول :اعضض بهن أبيك (قضيب أبيك) أبو اسحاق الحويني

Hadith mordre le sexe de son père

حديث من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا

المـــــــــــــــــزيد:

كذبة ابريل وتقية البهاليل

التقية الإسلامية "النفاق الشرعي" ..

النبي الكذاب يمجد نفسه بدلاً من الله

القول المنحول فى عفة لسان الرسول

مُحاكَمَة صَلعَم مُدَّعِي النَبُوة.. مَطلَبٌ وَنَصرٌ للإنسانِية

قصة اصحاب الفيل – التزوير المقدس

أكذوبة الاعتدال الإسلامي

هل كان جبريل هو دحية الكلبي ؟

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الكَذِبُ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

قرآن رابسو.. سورة الجنة

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

خزعبلات قرآنية: قِصَّةُ سُلَيمان مَعَ الهُدهُد

منسأة سليمان الخشبية ودابة الارض الشقية

بلقيس ملكة سبأ بنت الجنية والنورة الإلهية (للكبار فقط + 18)

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض

القول المنحول فى عفة لسان الرسول

القول المنحول فى عفة لسان الرسول

 

مجديوس السكندري

قال كاتب القرآن واصفاً محمد فى (سورة القلم 68 : 4):

" وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ" .

وقال القرطبي فى تفسيره للنص:

" قُلْتُ : مَا ذَكَرْتُهُ عَنْ عَائِشَةَ فِي صَحِيحِ مُسْلِمٍ أَصَحُّ الْأَقْوَالِ .

وَسُئِلْتُ أَيْضًا عَنْ خُلُقِهِ عَلَيْهِ السَّلَامُ ;

فَقَرَأَتْ قَدْ أَفْلَحَ الْمُؤْمِنُونَ إِلَى عَشْرِ آيَاتٍ ،

وَقَالَتْ : مَا كَانَ أَحَدٌ أَحْسَنَ خُلُقًا مِنْ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ ،

مَا دَعَاهُ أَحَدٌ مِنَ الصَّحَابَةِ وَلَا مِنْ أَهْلِ بَيْتِهِ إِلَّا قَالَ لَبَّيْكَ ،

وَلِذَلِكَ قَالَ اللَّهُ تَعَالَى : وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ .

وَلَمْ يُذْكَرْ خُلُقٌ مَحْمُودٌ إِلَّا وَكَانَ لِلنَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مِنْهُ الْحَظُّ الْأَوْفَرُ .

وَقَالَ الْجُنَيْدُ : سُمِّيَ خُلُقُهُ عَظِيمًا لِأَنَّهُ لَمْ تَكُنْ لَهُ هِمَّةٌ سِوَى اللَّهِ تَعَالَى .

وَقِيلَ : سُمِّيَ خُلُقُهُ عَظِيمًا لِاجْتِمَاعِ مَكَارِمِ الْأَخْلَاقِ فِيهِ ;

يَدُلُّ عَلَيْهِ قَوْلُهُ عَلَيْهِ السَّلَامُ : " إِنَّ اللَّهَ بَعَثَنِي لِأُتِمَّ مَكَارِمَ الْأَخْلَاقِ " .

وَقِيلَ : لِأَنَّهُ امْتَثَلَ تَأْدِيبَ اللَّهِ تَعَالَى إِيَّاهُ {أى تربية ربانية بطريقة إله الإسلام} بِقَوْلِهِ تَعَالَى : خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ .

وَقَدْ رُوِيَ عَنْهُ عَلَيْهِ السَّلَامُ أَنَّهُ قَالَ :

" أَدَّبَنِي رَبِّي تَأْدِيبًا حَسَنًا إِذْ قَالَ :

خُذِ الْعَفْوَ وَأْمُرْ بِالْعُرْفِ وَأَعْرِضْ عَنِ الْجَاهِلِينَ

فَلَمَّا قَبِلْتُ ذَلِكَ مِنْهُ قَالَ : إِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ " .(1)

وطبعاً لو أخذنا جولة فى باقي التفسير ستشعر بالفخر كونك تابعاً لرسالة هذا الرسول الكريم وأخلاقه الإلهية التى جعلت منه حبيب الله بجدارة .. إلى أن يصدمك هذا الحديث المريب :

فمن أقوال محمد القبيحة :

  1. (1) " اعضُضْ بهَنِ أبيك " .

الحديث:

" عن أُبَيِّ بنِ كعبٍ أنه سمع رجلًا يقول :

يا آلَ فلانٍ فقال له اعضُضْ بهَنِ أبيك ولم يكنْ

فقال له : يا أبا المُنذرِ ما كنتَ فاحشًا

فقال : إني سمعتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يقول :

من تعزَّى بعزَى الجاهليةِ فأَعِضُّوهُ بهَنِ أبيه ولا تكنُوا" .

وقد أتفق جميع أهل الحديث بأنه صحيح – حسن – كل رجاله ثقات ... ألخ. (2)

وفى شرح الحديث قال أحمد بن محمد بن علي الفيومي فى المصباح المنير في غريب الشرح الكبير :

" وَفِي حَدِيثٍ { مَنْ تَعَزَّى بِعَزَاءِ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَعِضُّوهُ بِهَنِ أَبِيهِ وَلَا تَكْنُوا }

هُوَ أَمْرُ تَأْدِيبٍ وَفِيهِ زَجْرٌ عَنْ دَعْوَى الْجَاهِلِيَّةِ

لِأَنَّهُمْ كَانُوا يَقُولُونَ فِي الِاسْتِغَاثَةِ يَا لَفُلَانٍ

وَيُنَادِي أَنَا فُلَانُ بْنُ فُلَانٍ يَنْتَمِي إلَى أَبِيهِ وَجَدِّهِ لِشَرَفِهِ وَعِزِّهِ وَنَحْوِ ذَلِكَ

فَمَعْنَى الْحَدِيثِ قَبِّحُوا عَلَيْهِ فِعْلَهُ وَقُولُوا اعْضَضْ بهن أَبِيكَ

فَإِنَّهُ فِي الْقُبْحِ مِثْلُ هَذِهِ الدَّعْوَى " . (3)

قال ابن الأثير :

" وَفِيهِ مَنْ تَعَزَّى بِعَزَاءِ الْجَاهِلِيَّةِ فَأَعِضُّوهُ بِهَنِ أَبِيهِ وَلَا تَكْنُوا أَيْ قُولُوا لَهُ : اعْضَضْ بِأَيْرِ أَبِيكَ ، وَلَا تَكْنُوا عَنِ الْأَيْرِ بِالْهَنِ ، تَنْكِيلًا لَهُ وَتَأْدِيبًا " .(4)

أما فى مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح :

" ( فَأَعِضُّوهُ ) : بِتَشْدِيدِ الضَّادِ وَالْمُعْجَمَةِ مِنْ أَعْضَضْتُ الشَّيْءَ :

جَعَلْتَهُ يَعَضُّهُ ، وَالْعَضُّ أَخْذُ الشَّيْءِ بِالْأَسْنَانِ أَوْ بِاللِّسَانِ عَلَى مَا فِي الْقَامُوسِ

( بِهَنِ أَبِيهِ ) ، بِفَتْحِ الْهَاءِ وَتَخْفِيفِ النُّونِ ،

وَفِي النِّهَايَةِ : الْهَنُ بِالتَّخْفِيفِ وَالتَّشْدِيدِ كِنَايَةٌ عَنِ الْفَرْجِ ،

أَيْ : قُولُوا لَهُ : اعْضُضْ بِذَكَرِ أَبِيكَ أَوْ أَيْرِهِ أَوْ فَرْجِهِ .

( وَلَا تُكَنُّوا ) : بِفَتْحِ أَوَّلِهِ وَضَمِّ النُّونِ ، أَيْ : لَا تُكَنُّوا بِذِكْرِ الْهَنِ عَنِ الْأَيْرِ‌ ،

بَلْ صَرِّحُوا بِآلَةِ أَبِيهِ الَّتِي كَانَتْ سَبَبًا فِيهِ تَأْدِيبًا وَتَنْكِيلًا ،

وَقِيلَ : مَعْنَاهُ مَنِ انْتَسَبَ وَانْتَمَى إِلَى الْجَاهِلِيَّةِ بِإِحْيَاءِ سُنَّةِ أَهْلِهَا ،

وَابْتِدَاعِ سُنَّتِهِمْ فِي الشَّتْمِ وَاللَّعْنِ وَالتَّعْيِيرِ ،

وَمُوَاجَهَتِكُمْ بِالْفَحْشَاءِ وَالتَّكَبُّرِ ،

فَاذْكُرُوا لَهُ قَبَائِحَ أَبِيهِ مِنْ عِبَادَةِ الْأَصْنَامِ وَالزِّنَا وَشُرْبِ الْخَمْرِ ،

وَنَحْوِ ذَلِكَ مِمَّا كَانَ يُعَيَّرُ بِهِ مِنْ لُؤْمٍ وَرَذَالَةٍ صَرِيحًا لَا كِنَايَةً ;

كَيْ يَرْتَدِعَ عَنِ التَّعَرُّضِ لِأَعْرَاضِ النَّاسِ . (5)

ونكتفي بما ورد عن هذا الحديث الواضح تماماً فى أظهار أخلاق هذا الرسول الذى عَلمَ أبا منذر القباحة والتفحيش فيقول له الشخص الذى يسمعه {لم أعهدك فحاشا} أي قبيح اللسان فقال {لقد سمعت الرسول يقول} .. الحديث ..

بمعني من تعصب لأهل بلدته أو مذهبه قل له عض العضو الذكري لوالدك ومعني لا تكنوا أي قولها واضحة صريحة قبيحة بلا أي مواربة وهنا يتضح تماماً تأثير محمد وسنته علي المُسلمين فهنا نجد شخص لم يكن قبيح اللسان ولكن عندما رأي القدوة كما يقال في القرآن عنه أسوة حسنة يقول كلام قبيح تجرأ وتغير عن أدبه وتحول إلي فاحشاً ..

وقد أرسل شاب إلى دار الفتوة يستفتيهم حول الحديث يقول :

أنا شاب بدأت في الالتزام منذ حوالي 3 سنين و منذ ذلك الوقت بدأت أقرأ في الدين و لكن كلما قرأت وجدت أن هناك أشياء تدعو إلى الشك وأغلبها مرتبط ببعض أحاديث الرسولوسوف أذكر بعضها بالمعنى،

من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا ....

أيعقل أن يصدر هذا اللفظ "هن".. (6)

2 – محمد يستخدم الكلمة القبيحة التى يستخدمها السوقة للتعبير عن المعاشرة الجنسية :

حيث ورد فى صحيح البخاري :

حَدَّثَنَا عَبْدُ اللَّهِ بْنُ مُحَمَّدٍ الْجُعْفِيُّ حَدَّثَنَا وَهْبُ بْنُ جَرِيرٍ حَدَّثَنَا أَبِي قَالَ سَمِعْتُ يَعْلَى بْنَ حَكِيمٍ عَنْ عِكْرِمَةَ عَنْ ابْنِ عَبَّاسٍ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُمَا قَالَ

لَمَّا أَتَى مَاعِزُ بْنُ مَالِكٍ {زاني معترف بزناه} النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ

قَالَ لَهُ لَعَلَّكَ قَبَّلْتَ أَوْ غَمَزْتَ أَوْ نَظَرْتَ قَالَ لَا يَا رَسُولَ اللَّهِ

قَالَ أَنِكْتَهَا لَا يَكْنِي قَالَ فَعِنْدَ ذَلِكَ أَمَرَ بِرَجْمِهِ " . (7)

قال فتح الباري شرح صحيح البخاري شارحاً الحديث :

"قَوْلُهُ : ( أَنِكْتَهَا ) بِالنُّونِ وَالْكَافِ ( لَا يَكْنِي ) أَيْ تَلَفَّظَ بِالْكَلِمَةِ الْمَذْكُورَةِ وَلَمْ يَكْنِ عَنْهَا بِلَفْظٍ آخَرَ ، وَقَدْ وَقَعَ فِي رِوَايَةِ خَالِدٍ بِلَفْظِ : " أَفَعَلْتَ بِهَا " وَكَأَنَّ هَذِهِ الْكِنَايَةَ صَدَرَتْ مِنْهُ أَوْ مِنْ شَيْخِهِ لِلتَّصْرِيحِ فِي رِوَايَةِ الْبَابِ بِأَنَّهُ لَمْ يَكْنِ ، وَقَدْ تَقَدَّمَ فِي حَدِيثِ أَبِي هُرَيْرَةَ الَّذِي تَقَدَّمَتِ الْإِشَارَةُ إِلَى أَنَّ أَبَا دَاوُدَ أَخْرَجَهُ فِي " بَابِ لَا يُرْجَمُ الْمَجْنُونُ " زِيَادَاتٍ فِي هَذِهِ الْأَلْفَاظِ " .(8)

3 - عائشة تسمع محمد يسب ويشتم ويلعن علي أحد المسلمين :

حينما سألته أجابها قائلاً :

" أَوَ مَا عَلِمْتِ مَا شَارَطْتُ عَلَيْهِ رَبِّي قُلْتُ اللَّهُمَّ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ فَأَيُّ الْمُسْلِمِينَ لَعَنْتُهُ أَوْ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْهُ لَهُ زَكَاةً وَأَجْرًا "

فقد ورد فى صحيح مُسلم :

"حَدَّثَنَا زُهَيْرُ بْنُ حَرْبٍ حَدَّثَنَا جَرِيرٌ عَنْ الْأَعْمَشِ عَنْ أَبِي الضُّحَى عَنْ مَسْرُوقٍ عَنْ عَائِشَةَ قَالَتْ دَخَلَ عَلَى رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ رَجُلَانِ فَكَلَّمَاهُ بِشَيْءٍ لَا أَدْرِي مَا هُوَ فَأَغْضَبَاهُ فَلَعَنَهُمَا وَسَبَّهُمَا فَلَمَّا خَرَجَا قُلْتُ يَا رَسُولَ اللَّهِ مَنْ أَصَابَ مِنْ الْخَيْرِ شَيْئًا مَا أَصَابَهُ هَذَانِ قَالَ وَمَا ذَاكِ قَالَتْ قُلْتُ لَعَنْتَهُمَا وَسَبَبْتَهُمَا قَالَ أَوَ مَا عَلِمْتِ مَا شَارَطْتُ عَلَيْهِ رَبِّي قُلْتُ اللَّهُمَّ إِنَّمَا أَنَا بَشَرٌ فَأَيُّ الْمُسْلِمِينَ لَعَنْتُهُ أَوْ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْهُ لَهُ زَكَاةً وَأَجْرًا حَدَّثَنَاه أَبُو بَكْرِ بْنُ أَبِي شَيْبَةَ وَأَبُو كُرَيْبٍ قَالَا حَدَّثَنَا أَبُو مُعَاوِيَةَ ح وَحَدَّثَنَاه عَلِيُّ بْنُ حُجْرٍ السَّعْدِيُّ وَإِسْحَقُ بْنُ إِبْرَاهِيمَ وَعَلِيُّ بْنُ خَشْرَمٍ جَمِيعًا عَنْ عِيسَى بْنِ يُونُسَ كِلَاهُمَا عَنْ الْأَعْمَشِ بِهَذَا الْإِسْنَادِ نَحْوَ حَدِيثِ جَرِيرٍ وَقَالَ فِي حَدِيثِ عِيسَى فَخَلَوَا بِهِ فَسَبَّهُمَا وَلَعَنَهُمَا وَأَخْرَجَهُمَا " .(9)

وفى صحيح البخاري :

حَدَّثَنَا أَحْمَدُ بْنُ صَالِحٍ حَدَّثَنَا ابْنُ وَهْبٍ قَالَ أَخْبَرَنِي يُونُسُ عَنْ ابْنِ شِهَابٍ قَالَ أَخْبَرَنِي سَعِيدُ بْنُ الْمُسَيَّبِ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ رَضِيَ اللَّهُ عَنْهُ أَنَّهُ سَمِعَ النَّبِيَّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَقُولُ اللَّهُمَّ فَأَيُّمَا مُؤْمِنٍ سَبَبْتُهُ فَاجْعَلْ ذَلِكَ لَهُ قُرْبَةً إِلَيْكَ يَوْمَ الْقِيَامَةِ " . (10)

ونحن نسأل بدورنا عن سب محمد ولعنه لليهود والنصاري هل سيقربهم إلى ربه يوم القيامة ؟

وهل كاتب القرآن أدرك هذا الأمر فقال فى (سورة المائدة 5 : 69) :

" إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالصَّابِئُونَ وَالنَّصَارَى مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ " ... ؟

ولا هو أى كلام والسلام ؟

عزيزي المُسلم فعل انسانيتك أفضل من التأسي بهذا الرسول السباب اللعان .

 

____________________________________

 

(1) أنظر الجامع لأحكام القرآن تفسير القرطبي - محمد بن أحمد الأنصاري القرطبي - سورة ن - قَوْلُهُ تَعَالَى : وَإِنَّكَ لَعَلَى خُلُقٍ عَظِيمٍ – الجزء الثامن عشر - ص : 211 - دار الفكر .

Reference

(2) * الراوي: أبي بن كعب المحدث: الألباني - المصدر: تخريج مشكاة المصابيح - الصفحة أو الرقم: 4828

خلاصة حكم المحدث: صحيح .

* الراوي : أبي بن كعب - المحدث : الألباني - المصدر : السلسلة الصحيحة

الصفحة أو الرقم: 269

خلاصة حكم المحدث : رجاله ثقات .

* الراوي : أبي بن كعب- المحدث : ابن حجر العسقلاني - المصدر : تخريج مشكاة المصابيح

الصفحة أو الرقم: 4/404

خلاصة حكم المحدث : [حسن كما قال في المقدمة]

* مَن تعزَّى عليكم بعَزاءِ الجاهليةِ فأعِضُّوه بهَنِّ أبيه ولا تُكنو

الراوي : - المحدث : محمد الأمين الشنقيطي - المصدر : أضواء البيان

الصفحة أو الرقم: 3/527 –

خلاصة حكم المحدث : صحيح

* رأَيْتُ أُبيًّا رأى رجلًا تعزَّى بعزاءِ الجاهليَّةِ فأعَضَّه ولم يَكْنِ ثمَّ قال: قد أرى في أنفسِكم - أو في نفسِك - إنِّي لم أستطِعْ إذا سمِعْتُها ألَّا أقولَها سمِعْتُ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّم يقولُ: ( مَن تعزَّى بعزاءِ الجاهليَّةِ فأعِضُّوه لا تَكْنوا )

الراوي : أبي بن كعب - المحدث : ابن حبان - المصدر : صحيح ابن حبان

الصفحة أو الرقم: 3153

خلاصة حكم المحدث : أخرجه في صحيحه .

Reference

(3) المصباح المنير في غريب الشرح الكبير - أحمد بن محمد بن علي الفيومي - ( ع ز و ) : عَزَوْتُهُ إلَى أَبِيهِ أَعْزُوهُ نَسَبْتُهُ إلَيْهِ وَعَزَيْتُهُ أَعْزِيهِ لُغَةٌ وَاعْتَزَى هُوَ انْتَسَبَ وَانْتَمَى وَتَعَزَّى كَذَلِكَ - المكتبة العلمية .

Reference

(4)النهاية في غريب الحديث والأثر - مجد الدين أبي السعادات المبارك بن محمد (ابن الأثير) – الجزء :الثالث - ص : 252 - المكتبة العلمية .

Reference

(5) مرقاة المفاتيح شرح مشكاة المصابيح - علي بن سلطان محمد القاري - كتاب الآداب – رقم الحديث : 4902 - دار الفكر - سنة النشر: 1422هـ / 2002م .

Reference

(6) فتوي رقم 71170

Reference

(7) صحيح البخاري - محمد بن إسماعيل البخاري الجعفي - كتاب الحدود - بَاب هَلْ يَقُولُ الْإِمَامُ لِلْمُقِرِّ لَعَلَّكَ لَمَسْتَ أَوْ غَمَزْتَ – الحديث رقم 6438 – الجزء السادس - ص : 2502 - دار ابن كثير - سنة النشر: 1414هـ / 1993م .

Reference

(8) فتح الباري شرح صحيح البخاري - حمد بن علي بن حجر العسقلاني – كتاب الحدود - بَاب هَلْ يَقُولُ الْإِمَامُ لِلْمُقِرِّ لَعَلَّكَ لَمَسْتَ أَوْ غَمَزْتَ -الحديث رقم 6438 - دارالريان للتراث - سنة النشر: 1407هـ / 1986م .

Reference

(9) صحيح مسلم - مسلم بن الحجاج القشيري النيسابوري - كتاب البر والصلة والآداب - 4705 بَاب مَنْ لَعَنَهُ النَّبِيُّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ أَوْ سَبَّهُ أَوْ دَعَا عَلَيْهِ وَلَيْسَ هُوَ أَهْلًا لِذَلِكَ كَانَ لَهُ زَكَاةً وَأَجْرًا وَرَحْمَةً الحديث رقم 2600- دار إحياء الكتب العربية .

Reference

(10) صحيح البخاري - محمد بن إسماعيل البخاري الجعفي - كتاب الدعوات - بَاب قَوْلِ النَّبِيِّ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ مَنْ آذَيْتُهُ فَاجْعَلْهُ لَهُ زَكَاةً وَرَحْمَةً الحديث رقم 6000 - دار ابن كثير - سنة النشر: 1414هـ / 1993م .

Reference

 

 

الرسول يقول :اعضض بهن أبيك (قضيب أبيك) أبو اسحاق الحويني

Hadith mordre le sexe de son père

حديث من تعزى بعزاء الجاهلية فأعضوه بهن أبيه ولا تكنوا

3 حالات يجوز فيها الكذب.. فتاوى الناس

من أنواع الكذب فى الإسلام

الشيخ عبد الله نهاري متى يجوز الكذب؟

المـــــــــــــــــزيد:

كذبة ابريل وتقية البهاليل

التقية الإسلامية "النفاق الشرعي" ..

النبي الكذاب يمجد نفسه بدلاً من الله

القول المنحول فى عفة لسان الرسول

مُحاكَمَة صَلعَم مُدَّعِي النَبُوة.. مَطلَبٌ وَنَصرٌ للإنسانِية

قصة اصحاب الفيل – التزوير المقدس

أكذوبة الاعتدال الإسلامي

هل كان جبريل هو دحية الكلبي ؟

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الكَذِبُ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الزِنـَـــا

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الشُذوذِ

ابن القيم الجوزية - رَسُولُ الدَعَارَةِ

قرآن رابسو.. سورة الفاشية

قرآن رابسو.. سورة الجنة

للكبار فقط (+ 18): هل كان الرسول محمد (ص) شاذاً لوطي ؟

الخليفة عمر ابن الخطاب يقر ويعترف بأنه لوطي وشاذ جنسياً

شذوذ النبي محمد (ص) مع زاهر بن حرام (ر)

للكبار فقط (+18) : رهط من الصعاليك العراة ينتهكون عرض النبي محمد (ص) ويركبونه حتى الصباح

محمد يأتيه الوحي وهو فى ثوب عائشة

الشَّبَقُ الْجِنْسِيُّ عِنْدَ قَثْم بْن عَبْدِ اللَّات المكني بمحمد ابن أمنه

التحرش الجنسي بالمرأة المسلمة

قتيلة بنت قيس زوجة محمد (ص) التي إرتدت عن الإسلام وتزوجت بعد موته

أخلاق محمد جـ 3 : قتل الأسرى والنساء والأطفال، إحراق المزروعات

عنصرية النصوص القرآنية.. ونهجه في أستعباد العباد

مضاجعة الوداع للزوجة الميتة ولا حياء فى الدين الإسلامي

القرآن يقر ويعترف بأن كل المؤمنات به عاهرات

تبادل الزوجات في القرآن

خزعبلات قرآنية: قِصَّةُ سُلَيمان مَعَ الهُدهُد

منسأة سليمان الخشبية ودابة الارض الشقية

بلقيس ملكة سبأ بنت الجنية والنورة الإلهية (للكبار فقط + 18)

اعلن وفاة دين الإسلام

نبي الرحمة لم يرحم حتى نساءه

بالصوت والصورة .. الدكتور القمص زكريا بطرس يعلن وفاة (موت) الدين الإسلامي رسمياً

بإعتراف القرآن .. المسيح هو إله السماء الارض